محمد علي الحوثي يُحرج الإماراتيين والسعوديين ويتحدّاهم أن يفعلوا هذا اليوم؟

أفق نيوز / خاص

قال رئيس اللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي إن “تهديدات ايران بإغلاق مضيق هرمز اثمرت بتعهدات باستمرار شراء النفط التابع لها”، مُعتبراً أن هذه التهديدات “جعلت من قادة التحالف (الأمريكي السعودي الإماراتي) يدفنون رؤوسهم في الرمال ويصمتون وكان الامر لا يعنيهم بل تناسوا التهديدات الجدية على عكس صنيعهم باليمن من اجل تهديدات افتراضية”.

وتساءل الحوثي في سلسلة تغريدات على حسابه بتويتر، بالقول “لماذا جبنت السعودية والامارات عن التحرك والقيام بالضربة الاستباقية لإيران، حتى بعد تهديد الرئيس روحاني بإغلاق مضيق هرمز؟”، في إشارة للذرائع التي يروّج لها التحالف واعتمد عليها لشن حربه على اليمن.

وتابع: مواقف كثيره اطلقتها السعودية والامارات ضد ايران وزعمت ان حربها في اليمن من اجل القضاء على ايران باعتبارها العدو الوحيد، وبموقف واحد من ايران اعلن فيه الرئيس الايراني روحاني بإغلاق مضيق هرمز، توقف كل شيء”، مشيراً إلى أن “السؤال اين هم من التهديدات الحقيقة، ولماذا لم نجد لمحمد بن زايد ومحمد بن سلمان اي موقف من التهديدات”!.

وقال الحوثي إن “مواقف قيادات دولة السعودية والامارات مخزية وغير مشرفة من التهديدات الايرانية وتدلل على فهمهم للمثل القائل (التلاعب مع الكبار عبث) بجدارة، الا اذا خرجت جيوشهم مع جيوش التحالف الاسلامي للبقاء وللتامين والحيلولة دون اغلاق المضيق وهذا امر ابعد بكثير من عطارد”، مضيفاً “#اليمن_ليست_مضيق_هرمز فلماذا تحاصر”.

واختتم الحوثي تغريداته بتوجيه تحدي للسعودية والإماراتي بعد التهديدات الإيرانية بإغلاق مضيق هرمز قائلاً “اتحدى السعوديين والاماراتيين المرور من مضيق هرمز قبل اخذ الضمانات من ايران عبر حلفائهم او ارسال اي قطع حربية لتامين المضيق”.

تصنيفات: أخبار محلية,أهم الأخبار,عـــاجل