استطلاع .. جامعة البيضاء جامعة تثير الإعجاب , في صمودها في وجه العدوان السعودي الامريكي

افق نيوز – استطلاع 

جامعة البيضاء جامعة تثير الإعجاب , في صمودها في وجه العدوان … طلاب و طالبات تحيط بهم أصوات الغارات و تحليق الطائرات من كل اتجاه … لكنهم لايسمعونها …. يسمعون فقط صوت الإصرار والصمود و الطموح .. ويرددون ( صمودنا هو انتصارنا )

افق نيوز – وكالة يقين للانباء – استطلاع : محمدالمنصور

انتظام الدراسة في جميع كليات جامعة البيضاء بشكل مستمر من أول يوم في العام الدراسي 2015/2016 رغم الصعاب الماثلة التي يصنعها العدوان السعودي الغاشم وحرصاً من قيادة الجامعة فقد قام الأستاذ الدكتور / حمود العزاني رئيس جامعة البيضاء بتفقد سير الدراسة في جميع كليات الجامعة .. و التأكد من الاستعداد لبدء الفصل الدراسي الثاني و كذا التأكد من جاهزية الكادر التدريسي و الوظيفي و الإطلاع على حضور وانتظام الطلاب في كلياتهم ومباشرتهم من أول يوم بالدراسة وكانت نسبة الحضور كبيرة في مختلف كليات الجامعة وكان لنا لقاءات مع رئيس جامعة و عدد من الأكاديميين في الجامعة لإعطائنا انطباعاتهم لهذا العام واختلافه عن بقية الأعوام السابقة وإليكم حصليه هذا اللقاءات ؟

صرح الأستاذ الدكتور / حمود العزاني رئيس جامعة البيضاء الذي كان أول المتحدثين حيث أوضح لنا دور قيادة الجامعة و أعضاء هيئة التدريس في تهيئة الجو المناسب و مساعدة الطلاب على تجاوز المعوقات و الصعاب الناتجة بسبب العدوان الغاشم على بلادنا و
قال بأن التحضير للدراسة للفصل الثاني يسير على نحو ممتاز كما سارت عملية الاختبارات للفصل الأول بشكل يفوق التوقعات كما وجه كلمة لابنائه الطلبة مؤكدا
فيها حاجة الوطن للجميع كما أكد أهمية استمرارهم في صمودهم لإستكمال تعليمهم و انضباطهم كما هو معهود منهم .

كما كان لنا لقاء أيضا مع الدكتور / جبر الهجري نائب العميد كلية العلوم الادارية لشئون الطلاب حيث أشار الى كون جامعة البيضاء كانت من افضل الجامعات
اليمنية في تجاوز معوقات العدوان و الالتزام بسير العملية التعليمية بالشكل الطبيعي و التزام الكادر الأكاديمي بأكمله بحضوره … كما أكد جهوزية الجامعة
في البدء بالدراسة للفصل الثاني ووعد مخلصا بأن يكون افضل بكثير من الفصل الاول … لافتا الى دور طلاب الجامعة و طالباتها و شجاعتهم المستمرة رغم
تحليق الطيران بشكل يومي على المحافظة مؤكدا على ان الكل يؤدي رسالة سامية كلُ في مكانه .. وهم على استعداد دائم لخدمة هذا الوطن الغالي في أي زمان و مكان.

كما أكد الاستاذ / عبدالسلام المهدي المعيد في كلية العلوم الأدارية صمود الطلاب و الكادر وقيادة الجامعة ووقوفهم المشرف ضد العدوان الداخلي و الخارجي
على هذا الوطن حيث ان استمرارالطلاب في الدراسة بكل شجاعة يمثل انتصارا كبيرا للوطن موجها شكره العميق لقيادة الجامعة ممثلة برئيسها و كذا للجنة الثورية
العليا لدعمهم المستمر وتماسكهم لإنجاح العملية التعليمية .. داعياً رئاسة الجامعة على السعي لتوفير النواقص المطلوبة للطلاب في الجامعة لتسهيل سير
الدراسة خلال السنوات القادمة فالطالب هو محور اهتمام من الجميع .

أما الاستاذ / حميد الحميدي المعيد في كلية العلوم الإدارية فقد قال لنا بأن هذا العام الدراسي بدأ كالعادة وكان متميزاً من حيث حضور الطلاب والتزامهم
بالدراسة من أول يوم دراسي بجهود نيابة شئون الطلاب وعمداء الكليات ورئاسة الجامعة متمثل في إصدار التقويم الجامعي الذي يحدد فيه مواعيد سير الدراسة
والامتحانات والإجازات السنوية بالإضافة إلى لائحة شئون الطلاب المتعلقة بشأن الغياب للطلاب المتغيبن من بداية العام الدراسي. كما اشاد بدور الجامعة في
استقبال عدد من الطلاب النازحين من المحافظات الاخرى و السماح لهم بالالتحاق بكليات الجامعة و توفير البيئة المناسبة لهم مع مراعاة ظروفهم الصعبة.

كما كان لنا لقاء مع احد الطلاب. وهو الطالب في مستوى اول إبراهيم العزاني الذي أوضح لنا صعوبة الدراسة خلال هذا العام بسبب الحرب الغاشمة على بلادنا مع
ذالك فان الطلاب في الجامعة صامدون ضد هذا العدوان بالعلم .. مشيرا الى استمرارهم في الصمود و مواصلة الدراسة رغم كل شيء. فالعلم والدراسة هو السلاح
الحقيقي و الفعال في مواجهة العدوان . كما شكر الطالب قيادة الجامعةعنهم رئيس الجامعة على جهوده في انجاح العملية التعليمية في ضل هذه الضروف …
وأوضح احد الطلاب في مستوى ثالث الطالب ماجد الحسني أن ﻭﺯﺍﺭﺓ التعليم العالي قد تعاونت تعاوناً تاماً مع جميع الطلاب النازحين “وفتحنا لهم الفصول حيث
تعتبر كل المراكز كمركز واحد.”

هذا وصور الصمود والمقاومة مازالت تسطر من قبل اليمنيين باختلاف مواقعهم وأعمالهم.. وعزيمة الطلاب هي واحدة من هذه الصور.

ويدرك جيل اليمن الصاعد أن بناء الوطن وانتصاره على الأعداء لن يكون إلا من المؤسسات التعليمية والصروح العلمية الشامخة.

كما تعد جامعة البيضاء من الجامعات التي تعمل بشكل مستقر في استمرارالتعليم فيها برغم من ظروف الحرب والعدوان السعودي الغاشم.

وقد قامت رئاسة الجامعة بتغيير وترميم بعض المباني في كلية التربية والعلوم الإدارية برداع وتقديم كل التسهيلات للطلاب والعمل على إنجاح التعليم وإعطاء
المناخ الطبيعي للطلاب لتقديم كل النجاح في الجامعة…

ورغم ماتشهده اليمن من عدوان سعودي وغارات جوية وقصف متواصل وفي ظل الظروف الاستثنائية التي يعانيها المجتمع اليمني قامت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في خطوة تبرز صمود اليمنيين في مواجهة العدوان الذي أصر على عرقلة العملية التعليمية في البلاد. وقامت قيادة وزارة التعليم العالي بتخفيض رسوم الجامعات الخاصة والحكومية إلى ٣٠٪ بسبب هذه الأوضاع ..واعتمد مقاعد في جميع الجامعات الحكومية للأيتام وأبناء الشهداء.

تصنيفات: أخبار محلية,أهم الأخبار,اخترنا لكم,تحقيقات,ملفات ساخنة

اوسمه: ,,,