الهند تختبر إطلاق أقوى مركباتها الفضائية وعيونها على السوق العالمية

أفق نيوز – الهند 

اختبرت وكالة الفضاء الهندية بنجاح اليوم الخميس 18 ديسمبر/كانون الأول أقوى مركباتها لإطلاق الأقمار الصناعية، التي يمكنها نقل حمولات ثقيلة إلى الفضاء.

وتأمل الهند من خلال ذلك في الفوز بنصيب أكبر من صناعة الفضاء العالمية، التي يقدر حجمها بـ 300 مليار دولار.

واختبرت منظمة أبحاث الفضاء الهندية (ISRO) أيضا عمل وحدة غير مأهولة على متن مركبة الإطلاق، الأمر الذي يمكن أن يعطي الوكالة ميزة إضافية في مجال البعثات المأهولة.

ومع بدء تشغيلها، فإن مركبة إطلاق الأقمار الصناعية GSLV Mark III ستكون قادرة على وضع الاقمار الصناعية التي يصل وزنها إلى حوالي 4 اطنان في مداراتها حول الأرض، أي ما يعادل ضعف قدرة الهند الحالية.

وقال “سومناث” مدير مشروع GSLV Mark III: “إن مركبة الاطلاق قوية جدا، وهي ستغير مصيرنا في مجال وضع مختلف الاقمار الاصطناعية الفضائية في مدارات الاتصالات”.

هذا ويريد رئيس الوزراء “ناريندرا مودي” تطوير برنامج الفضاء الهندي البالغ من العمر 50 عاما، ولذلك فقد زادت الحكومة تمويل أبحاث الفضاء بنسبة 50%، حيث وصلت الميزانية إلى ما يقرب من 1 مليار دولار هذا العام المالي.

وقال الخبراء ان اختبار GSLV سيأخذ الهند خطوة أقرب إلى جذب المزيد من الشركات الأجنبية، الأمر الذي من شأنه أن يساعد الاقتصاد الهندي، ثالث أكبر اقتصاد في آسيا، في أن يبرز كلاعب قوى في سباق الفضاء العالمي.

الجدير بالذكر أنه في سبتمبر/أيلول الماضي دخلت المركبة الهندية IMOM مدار كوكب المريخ، مما يجعل الهند الدولة الآسيوية الأولى، التي تصل إلى المريخ في أول محاولة لها، وقد لاقت المهمة إشادة عالمية لميزانيتها الصغيرة التي بلغت حوالي 74 مليون دولار فقط.

المصدر: RT + “رويترز”

تصنيفات: تكنولوجيا