أفق نيوز
آفاق الخبر

اغتيال وطن بثمن بخس.. تعرف على الملبغ المالي الذي منح لمركتبي جريمة اغتيال الصماد

50

أفق نيوز- خاص
ذكر تقرير صحفي لصحيفة الثورة حول نشاط الخلية المتورطة باغتيال الصماد أن اعترافات الخلية بينت أن علي بن علي قوزي تسلم ليلة التحضير لتنفيذ الجريمة مبلغ وقدره خمسون مليون ريال يمني ، وعشرون مليون ريال سعودي ، سلمت له من المتهم محمد نوح الذي يعد أحد أخطر عناصر الخلية وهو متورط في عمليات عديدة.
وتكشف الاعترافات أن المتهم محمد إبراهيم بن علي قوزي ، اجتمع مع علي بن علي قوزي وذهب إليه قبل تنفيذ العملية بيوم واتفق معه على التنفيذ ، وقال له: بكرة الخميس بايكون تنفيذ العملية ، وعرض عليه المبلغ الذي استلمه من محمد نوح ، وهو خمسين مليون ريال يمني وعشرين مليون ريال سعودي وقام بتسليم المبلغ لعلي قوزي.
المتهم علي قوزي يبلغ الخلية بالموعد
كشفت الاعترافات أن علي قوزي وبعد تلقيه البلاغ بحضور الاجتماع المقرر صباح خميس ذلك اليوم ، باشر الاتصال بأعضاء الخلية ، وأخبرهم بقوله أكيد بكرة ، «يقصد الاجتماع» ، قالوا خلاص تمام.
وتكشف أنه في الساعة الثامنة مساء جاء محمد نوح وهو «أحد أخطر المتهمين» إلى منزل علي بن علي قوزي برفقة بقية أفراد الخلية ، وتحدث قوزي بالقول «الصماد موجود في الحديدة ولديه اجتماع في الجامعة ولابد أن نقوم بواجبنا الذي اتفقنا عليه الكل».