أفق نيوز
آفاق الخبر

السيد نصرالله : ما يقوم به الشعب اليمني في الإحتفاء بالمولد النبوي حجة على كل المسلمين

7

أفق نيوز- وكالات
أشاد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله بإحياء الشعب اليمني مناسبة المولد النبوي الشريف.
وفي كلمة له، مساء اليوم الاثنين، قال السيد نصرالله: “يجب التوقف بإعجاب وإكبار واعتزاز أمام ما يقوم به الشعب اليمني العزيز والمظلوم في إحياء ذكرى المولد النبوي الشريف”.

وأضاف أنه “برغم كل ما يعيشه الشعب اليمني، فإن إحياءهم لمناسبة المولد النبوي الشريف مذهل ويدعونا للخجل أمام الظروف التي يعيشونها”.

ووجه السيد حسن نصرالله التحية للشعب اليمني العاشق لرسول الله على ما سيقوم به خلال الأيام المقبلة.

وأكد السيد أن ما يقوم به الشعب اليمني حجة على كل المسلمين في العالم حول تعاطيهم الشعبي مع مناسبة المولد النبوي الشريف.

وفي الوضع الداخلي اللبناني أكد السيد حسن نصر الله، على إجراء الانتخابات النيابية القادمة في موعدها المحدد.

وقال السيد نصرالله: “مفترض من الحكومة اللبنانية أن تجد حلا لمشكلة الكهرباء ودخول البلد في العتمة الكاملة”.

وطالب السيد الحكومة اللبنانية أن تجعل ملف الكهرباء أولوية بالنسبة لها بإيجاد حل جذري لهذه المشكلة، مضيفًا “لدينا إحساس بوجود “لعبة” في مكان ما في ملف الكهرباء ورفع الدعم عن المحروقات”.

وأشار إلى أن إيران قدمت عرضا لحل أزمة الكهرباء في لبنان، قائلًا “فلترد الدولة اللبنانية على هذا العرض”.

ولفت إلى أن المرحلة الأولى من توزيع المازوت الإيراني سيكتمل مع نهاية شهر تشرين الأول الجاري.

وتابع “نجدد الهبة التي عرضناها من المازوت الإيراني للجهات المستفيدة من الهبة في الشهر الماضي مثل المستشفيات ودور رعاية الأيتام وغيرها”.

وأكد السيد نصرالله أن المرحلة الثانية من جلب المازوت ستبدأ في الشهر القادم ضمن عنوان “التدفئة للعائلات”.

وبخصوص انفجار مرفأ بيروت قال السيد نصرالله: “قاضي التحقيق في انفجار مرفأ بيروت مستمر في نفس أخطاء القاضي السابق بل ذهب إلى الأسوأ”.

أما بخصوص الانفجار الإجرامي في أفغانستان، عبر السيد عن أمله جراء انفجار قندوز في أفغانستان، قائلًا “نشارك عائلات الشهداء حزنها”.

وقال السيد نصرالله: “لدينا معلومات أن أمريكا تقوم بنقل تكفيريي داعش من العراق وسوريا إلى أفغانستان”، مؤكدًا أن الأمريكيين حضروا قبل انسحابهم من أفغانستان لحرب أهلية هناك، مشيرًا إلى أن مهمة “داعش” في أفغانستان اليوم جر البلاد إلى حرب أهلية.

وأضاف أن “مسؤولية السلطات الحالية في أفغانستان حماية المواطنين بمعزل عن انتمائهم الديني والطائفي”.

إلى ذلك تطرق السيد نصرالله خلال كلمته إلى قضية الشهيد الفلسطيني نزار بنات قائلًا “من الواجب الأخلاقي أن نقف أمام الشهيد الفلسطيني المفكر الشجاع نزار بنات الذي اغتالته قوة من السلطة الفلسطينية”.

وتقدّم السيد نصرالله بالتعازي لأسرة الشهيد بنات وكل أصدقائه ومحبيه ونشاركهم حزنهم، مطالبًا السلطة الفلسطينية بتحقيق العدالة في هذا الملف.