أفق نيوز
الخبر بلا حدود

المجتمع الصحي المدني اليمني يوجه نداء استغاثة للمجتمع الدولي

205

يمانيون../

وجه المجتمع الصحي اليمني المدني نداء استغاثة للمجتمع الدولي لإنقاذ عاجل للتدهور الحاد والانهيار الكامل للوضع الصحي في اليمن جراء الحصار الذي تفرضه قوات العدوان السعودي على المنافذ اليمنية.

وحذر من كارثة صحية وإنسانية نتيجة انعدام الأدوية الحيوية والتخدير والإنعاش والمحاليل المخبرية اللازمة لضمان سلامة ونقل الدم ومشتقاته جراء ذلك الحصار.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي نضمه اتحاد النقابات العاملة في المجال الصحي والغرفة التجارية بصنعاء اليوم السبت 31 أكتوبر 2015  بالتعاون مع اتحاد مستوردي الأدوية والمحاليل المخبرية والمستلزمات الطبية واتحاد مصنعي الأدوية والمحاليل المخبرية والمستلزمات الطبية واتحاد مصنعي الأدوية وعدد من المنظمات الحقوقية المهتمة بالجانب الصحي.

وأكدوا أن هناك ستة آلاف حالة مرض غسيل الكلى وما يقارب من 20 ألف حالة من المرضى الذين يتلقون علاجا للسرطان معرضين للوفاة بسبب انعدام الدواء ، مؤكدة أن ما لا يقل عن 50 في المائة من المستشفيات المقدمة لخدمات العمليات والطوارئ مهدد بالإيقاف نتيجة الحصار.

وأشاروا إلى أن السوق اليمني والقطاع الصحي سيصبح عاجز بشكل كلي عن تقديم خدماته الإنسانية والعجز عن تشغيل غرف العمليات والعنايات المركزة وحاضنات الأطفال الخدج وتوفير احتياجات المواطن من الأدوية المنقذة للحياة والمستلزمات الطبية الضرورية مما يهدد عشرات الآلاف وكذا توقف مراكز نقل الدم والعجز عن توفير الدم الأمن للمصابين.

وأعلن في المؤتمر الصحفي ان حياة جميع مواطني اليمن وبخاصة الأطفال والنساء في خطر ، مناشدين الضمير الإنساني ودول العالم ومنظمات الامم المتحدة والمنظمات الإنسانية والحقوقية العمل لإنقاذ اليمن من الكارثة الصحية الإنسانية والعمل على وقف الحصار الفوري ودخول الادوية والمحاليل والمستلزمات الطبية المنقذة للحياة.

وكان نائب مدير عام الهيئة العامة للأدوية محمد المداني ورئيس اتحاد نقابات المهن الطبية الدكتور فضل حراب والناطق باسم المستشفيات الخاصة الدكتور نبيل ضبعان استعرض الصعوبات التي تواجه المستشفيات وسوق الادوية في اليمن خاصة ما يتعلق بالادوية المنقذة للحياة والخاصة بامراض السرطان والكلى والسكر والتخدير والمحاليل الطبية.

وأكدوا أن الحصار الجوي والبري والبحري الظالم والغير إنساني على اليمن سبب رئيسي للصعوبات التي يواجهها سوق الدواء اليمني القطاعين العام والخاص لاستيراد الأدوية والمحاليل والمستلزمات الطبية التي تضمن الإبقاء على حياة المواطني اليمني في ظل الظروف الحرجة التي يمر بها.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com