أفق نيوز
الخبر بلا حدود

مكتب الصحة بمحافظة صنعاء ينظم ورشة عمل خاصة لتهيئة قادة الرأي بمناطق النزوح بالمحافظة

186

يمانيون../

عقدت اليوم السبت 28 نوفمبر 2015 ، بصنعاء ورشة الخاصة بتهيئة قادة الرأي والتأثير اﻹجتماعي بمناطق تواجد النازحين لمديريات بني مطر والحيمة الخارجية وهمدان وبني حشيش .

وتهدف الورشة التي ينظمها مكتب الصحة بالمحافظة بالتعاون مع فرع منظمة اليونسيف بمشاركة 50 مشاركا من قادة الرأي وأعضاء المجالس المحليةبالمديريات إلى تعزيز صحة المجتمع والنازحين من خلال التواصل من اجل التنمية في المديريات المستهدفة واختيار عدد 100 متطوعة بواقع 25 متطوعة في كل مديرية وتدريبهن حول كيفية توعية مجتمع النازحين وشحذ دور قادة المجتمع المحلي على مستوى المديريات وتعزيز دور التنسيق والتعاونوالتكامل بين القطاعات المختلفة.

وفي الورشة التي حضرها مدير عام التخطيط بالمحافظة راجح الخرام اشار مدير عام التثقيف والإعلام الصحي بوزارة الصحة عبد السلام سلام الى اهميةالتوعية بأهمية الوقاية التي تعطي نتائجها اكثر من العلاج.

وأكد على ضرورة التوعية في اوساط الناس في كل قرى المديريات المستهدفة لاستئصال الكثير من الأمراض ، مشددا على التركيز في اختيار المتطوعات اللاتي سيقمن بمهمة التوعية بعد تدريبهن والالتزام بمعايير الاختيار.

وقدم مدير التثقيف والإعلام الصحي بمكتب الصحة بالمحافظة ناصر الزكري نبذة عن برنامج التوعية الذي يمكن من خلاله دعم النازحين في المديريات ، بالإضافة الى كيفية اختيار المتطوعات في كل مديرية والعمل الذي سيقمن به من خلال التواصل مع مخيمات النازحين ودور المشاركين في احداث التغيير لمخيمات النازحين .

من جهته استعرض الدكتور محمد الحمادي نبذة عن الاثار السلبية للحروب وهجرة الناس من مكان الى اخر والمخاطر التي يواجهونها ( بيئية ، صحية ، اجتماعية ، نفسية) ودور المجتمع في معالجة هذه المخاطر للنازحينقبل وقوعها ، بالإضافة الى تلافى وقوع امراض قد تنتشر في العديد من
المحافظات بسبب الاوضاع السيئة والغير صحية للنازحين ،لافتا إلى ان دورالمتطوعة يتمثل في تنفيذ جلسات توعوية للنازحات والمجتمع المضيف .

بدوره أكد مسئول التواصل من أجل التنمية في مكتب اليونسيف بصنعاء عبدالخالق زينة على ان اي عمل تقدمه اليونسيف لا يمكن ان يخدم المجتمع بدون مشاركة المجتمع ، مشيرا إلى الدور المهم للمجتمع وقادة الرأي في المشاركة معاعمال اليونسيف وتسهيل مهمتها ، لا سيما في ظل انعدام الجانب الطوعي في
اوساط المجتمع ، مشددا على أهمية العمل التطوعي وقادة الرأي من اجل التعرف على احتياجات النازحين والخدمات المقدمة لهم ونقل اصواتهم الىمقدمي الخدمات سواء في الصحة او التربية.

بعد ذلك تم توزيع المشاركين على مستوى كل مديرية الى مجموعات لدراسةمشاكل كل مديرية في ايواء النازحين والرفع بتقرير كامل على مستوى
القطاعات المتعلقة بذلك .

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com