أفق نيوز
الخبر بلا حدود

تفاصيل خاصىة للدقائق الأخيرة التي سبقت مقتل محافظ عدن ومرافقية + صور

288

يمانيون – خاص :

لقي اللواء جعفر محمد سعد المُعين من قبل الفار هادي محافظاً لعدن وستة آخرون من مرافقيه مصارعهم، جراء انفجار استهدف سيارته، صباح اليوم الأحد جوار المنطقة العسكرية الرابعة في مدينة عدن.

وحسب مصادر محلية لـ “يمانيون ” أن الانفجارَ ناتجٌ عن انفجارِ سيارة مفخخة اعترضت موكبَه عقب خروجه من منزله – أثناء مرورها بين منطقتَي جول دمور والفتح، ما أسفر عن احتراقها وهو بداخلها وكذلك السيارات التي بجواره.

وأشارت المصادر إلى أن سيارة المحافظ جعفر شوهدت تسيرُ حوالي خمسين متراً بعد انفجار السيارة المفخخة – وهي تحترقُ في مقدمتها، وقد حاول المحافظ ومرافقوه أن يلوذَ بأنفسهم قبل أن تنفجر سيارتهم وتودي بحياتهم إلا أن انفجارها والقنابل التي بحوزة المرافقين حالت دون ذلك.

وحسب مراسل موقع ” يمانيون ” في محافظة عدن أن جثث المحافظ جعفر ومرافقيه تفحمت بالكامل بعد احتراق سيارته وأخرى في العملية، – وشوهدت جثثهم وسيارتهم تحترق حتى تلاشت وانطفات من ذات نفسها.

 وأكد مراسلنا: عدم وجود أية جهة تحقق أو تتحفظ على مخلفات السيارة المفخخة وهي عرضة للعبث وﻻ توجد أي اجراءات امنية ولا أي مسؤول يعاين ما حدث.

واعلن مايسمى ” داعش” مسؤوليته عن انفجار أسفر عن مقتل محافظ عدن جنوب اليمن اليوم الأحد، مؤكدا أنه فجر سيارة ملغومة أثناء مرور موكب المحافظ جعفر محمد سعد في منطقة بغرب مدينة عدن.

وتوعد التنظيم الذي تديره عناصر الاستخبارات الغربية والسعودية بأن يقطف ما اسماها رؤوس الكفر وانه سيستمر بتنفيذ هكذا عمليات قائلا ” الايام بيننا ولن يهنأ لكم العيش ولن تطيب لكم الحياة وفينا عينت تطرف .

وتشهد مدينة عدن كبرى مدن الجنوب، وعدد من المحافظات الجنوبية انفلات أمني غير مسبوق ,وسيطرة عناصر القاعدة, وداعش على مديريات المحافظة بتسهيل من دول العدوان بقيادة السعودية.

وأكدت حادثة تحطم مروحية “الأباتشي” الإماراتية الأربعاء الماضي , في قاعدة العند بمحافظة لحج, بعد أقل من يومين من انفجار في ذات القاعدة، يثير ما تردد حول وجود خلافات حادة بين السعودية والإمارات، اللتان تتنافسان على قضم أكبر مساحة من محافظات الجنوب .

11012734_932177910169968_2698659066337900097_n 11219325_932177913503301_7932335302325247466_n 11222630_1279566415402972_770044641155235945_n 12308786_1279566348736312_920830336635258628_n 12313850_1279566312069649_1449188501882595826_n محافظة-عدن

هذا وكان قد بــدأت في محافظــة عــدن حملــة تجنيد طالــت مئات من شباب المدينة بغيــة زجهم في الصراع المسلح ضمن صفــوف مرتزقــة العــدوان، للدفاع عن ما يسمى بـ ” الشرعية ” وقيام محافظ عدن المعين من الفار هادي جعفر سعد بإصدار توجيهاته لقيادات أمنية ونافــذين مرتزقــة موالين للعــدوان في عــدن على جمع أكبر عدد ممكن من الشباب الذين تتراوح أعمارهم بني 18 و28 عامــاً وإلحاقهــم بما يسمى المقاومة “، وإلحاقهــم بعــدة معسكرات تابعــة لقــوى الاحتلال في عــدن بغرض توسيع عملياتهــا العسكرية العدوانية على اليمن”.

 وكشفت صحيفةُ الثورة اليومية في عددها الصادر أمس” أن قيادةَ القوات الإماراتيــة طلبت من هــادي المتواجد حاليــاً في عــدن – تحــت حمايتهــم- تجنيــد أكثر مــن عــشرة آلاف شاب في صفوف المقاومــة للدفاع عن ما أسموه بالشرعية والقتال إلى جانب مرتزقتهم في مختلــف الجبهــات داخــل وخارج محافظة عدن”.

وبينــت الصحيفة عن  وفق مصادرها المحلية في عدن : أن التوجيهــات قضــت بتوفــير العــدد المحــدد من كل مديريــة ، بحســب النســب السكانية “مديريــة دار سعــد (1620) ,مديرية الشيــخ عثمــان (2148) ,مديريــة المنصــورة )2340)مديريــة البريقــة (1272)، مديريــة التواهــي (1080), مديريــة المعــلا (1020) مديرية صيرة (1560) فيما حدد لمديرية خور مكسر على (960 ).

وقد أبــدت مئــاتُ الأسر بمدينــة عــدن وضواحيها شكوكَهــا ومخاوفَها من عمليــة التجنيد في ظل الانفلات الأمني الذي تعيشه مدينة عدن، وتتعــرض الكثير مــن الأسر لمضايقــات واستفزازات بني الحــني والآخر من قبــل نافذين موالين للعــدوان يطالبونهم بتجنيــد أبنائهم حيث يتــم اقتيــاد البعــض قسرياً إلى معسكــرات خاضعة لسيطــرة القوات الغازية في مناطق مختلفة من المدينة. 

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com