أفق نيوز
آفاق الخبر

تعرف على أبرز الأحداث السياسية المرتقبة في العام 2022

73

أفق نيوز //
سيشهد العام الجديد العديد من الأحداث الكبرى على الصعيد السياسي و يُعد 2022 عامًا مزدحمًا بالانتخابات الرئاسية والبرلمانية حول العالم التي يمكن أن تعيد تشكيل الأنظمة السياسية في بلدان كثيرة.
ففي الولايات المتحدة يُركز السياسيون والمراقبون أنظارهم من الآن على الانتخابات التشريعية النصفية لعام 2022، المقرر إجراؤها في نوفمبر/تشرين الثاني من العام المقبل.

وقد تعرّض الانتخابات النصفية أجندة الرئيس الأمريكي جو بايدن للخطر، ولا سيما أنه يواجه معدلات تأييد منخفضة. وربما تكون هناك تداعيات كبيرة محتملة على السياسة الخارجية للكونغرس المتغير، ولكن لن يحدث تغيّر جذري بالسياسة الأمريكية من ناحية القيادة التنفيذية على الأقل.

وفي ولاية (أوتار براديش) الهندية سيقرر سكانها البالغ عددهم 200 مليون نسمة تقريبًا ما إذا كان حزب (بهاراتيا جاناتا) الحاكم سيبقى في السلطة هناك لمدة خمس سنوات أخرى.

وفي آسيا ستُجري كل من كوريا الجنوبية والفلبين انتخابات رئاسية، وستذهب هونغ كونغ -التي أصبحت ترمز إلى سفينة الديمقراطية الغارقة في السنوات الأخيرة حسب مراقبين- إلى صناديق الاقتراع لمنصب الرئيس التنفيذي.

وفي بعض البلدان مثل البرازيل والمجر والفلبين، سيقرر الناخبون ما إذا كانوا سيمنحون رؤساءهم (الذين يعدّهم البعض أشباه ترمب) وأحزابهم فترة أخرى في مناصبهم، وربما يكون 2022 عام انتعاش اليمين في فرنسا.

كما ستشهد دول أخرى حول العالم انتخابات رئاسية وبرلمانية مثل كوريا الجنوبية وكولومبيا وكينيا والبرتغال وأستراليا والسويد. أما في مالي والبوسنة والهرسك وتونس -التي شهدت كل منها تراجعًا كبيرًا في العام الماضي- ستحدد الانتخابات ما إذا كان بإمكان المؤسسات الديمقراطية أن تعيش يومًا آخر.