أفق نيوز
آفاق الخبر

اجتماع برئاسة مقبولي يناقش إستنفار الجهات الحكومية لدعم برنامج الري الطارئ

13

أفق نيوز../

 

ناقش اجتماع في صنعاء، اليوم، برئاسة نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات والتنمية، الدكتور حسين مقبولي، توجيهات رئيس المجلس السياسي الأعلى بشأن استنفار الجهات الحكومية للتعاون مع اللجنة الزراعية والسمكية العليا في توفير المعدات اللازمة لدعم مشاريع الري.

 

وفي الاجتماع، الذي حضره وزير المياه والبيئة، المهندس عبدالرقيب الشرماني، ونائب وزير الأشغال، محمد الذاري، ورئيس صندوق صيانة الطرق، المهندس نبيل الحيفي، ورئيس المؤسسة العامة للطرق والجسور، المهندس عبدالرحمن حضرمي، أشار مقبولي إلى أن الاجتماع يأتي استكمالاً للاجتماع السابق بخصوص استنفار الجهات الحكومية مع اللجنة الزراعية لدعم برنامج الري الطارئ.

 

ولفت إلى أن الاجتماع يأتي استجابة لتوجيهات القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى في الاهتمام بالزراعة وتسخير الإمكانيات لتطوير القطاع الزراعي، الذي يُعتبر ركيزة أساسية من ركائز التنمية المستدامة.

 

وأكد نائب رئيس الوزراء أن الوضع الراهن يستدعي التركيز على تطوير العمل الزراعي بإحداث نهضة زراعية شاملة، خاصة في جانب استغلال مياه الأمطار والسيول من خلال عمل كرافانات، وإنشاء سدود وحواجز مائية.

 

واستمع الاجتماع من نائب وزير الزراعة – نائب رئيس اللجنة الزراعية والسمكية العليا، الدكتور رضوان الرباعي، إلى شرح عن خطة برنامج الري الطارئ والتدخلات المطلوبة من قبل كل جهة لتحشيد الموارد والإمكانات المتاحة لتنفيذ تلك التدخلات.

 

وأوضح أن اللجنة، وفي إطار الخطة، شكّلت فرق عمل ميدانية لتقييم المنشآت المائية، وتحديدها في كل منطقة، وما تحتاجه من معدات في إطار كل محافظة بما يصب في دعم اللجنة الزراعية والسمكية بالمعدات المطلوبة، لتنفيذ منظومة حصاد المياه.

 

فيما أكد نائب وزير الأشغال ورئيس صندوق صيانة الطرق الاستعداد لدعم اللجنة الزراعية والسمكية العليا بتوفير معدات العمل في تنفيذ قناتي الأولى وذو ريدان في محافظة الجوف، وحقول مائية في أودية سهام وسردود ورماع، على أن تقدّم وزارة المياه والبيئة قلابين (شيولات) للمساهمة في تنفيذ كرفانات مائية في صعدة وصنعاء.

 

وفي الاجتماع، تم تسليم خطة اللجنة الزراعية والسمكية العليا للجهات التي أبدت استعدادها للمساهمة في دعم عملية تنفيذ الخطة.

 

وكلف الاجتماع وزارة الإدارة المحلية بالتواصل مع المحافظات بشأن توفير الدعم اللازم في هذا الجانب.. مشدداً على ضرورة توحيد الجهود وتنظيم العمل وتكامل الأدوار بين مختلف الجهات للإسهام في استفادة اللجنة الزراعية والسمكية من الآليات والمعدات لتنفيذ خططها وبرامجها، الرامية إلى تحريك العمل الزراعي والنهوض به.