أفق نيوز
آفاق الخبر

تصريح رسمي هام من صنعاء بشأن تمديد الهدنة وصرف مرتبات الموظفين

123

أفق نيوز../

 

أكد نائب وزير الخارجية في حكومة الإنقاذ الوطني بصنعاء حسين العزي، أنه لن يكون هناك مجال لأية تمديدات زائفة دون اتفاق موثوق وصادق يشمل جميع الجوانب الإنسانية والإقتصادية، وعلى رأسها صرف مرتبات موظفي الدولة.

 

وقال العزي في تغريدة على حسابه بموقع (تويتر) اليوم الأحد : “إذا لم تتحقق اتفاقات صادقة وواسعة وموثوقة وملموسة الأثر تشمل كل الجوانب الإنسانية والاقتصادية بما في ذلك الإيرادات النفطية والغازية والمرتبات فأعتقد أنه لن يكون هناك مجال لأية تمديدات زائفة”.

 

وأشار إلى أن استمرار تعنت تحالف العدوان ومرتزقته سيقود الجميع مع الجيش واللجان الشعبية إلى استئناف معارك التحرير دفعة واحدة وبدون أي توقف ، في إنذار مهم يأتي في الوقت الذي يحاول فيه التحالف مواصلة الالتفاف على متطلبات السلام وجر صنعاء إلى مربع المساومات.

 

وكان نائب وزير الخارجية حسين العزي قد أوضح سابقاً أن سلوك تحالف العدوان ومرتزقته يجعل أي تمديد إضافي للهدنة أمراً غير متوقع.

 

ويلخص تصريح نائب وزير الخارجية الموقف الوطني من مستقبل التهدئة، حيث تسعى صنعاء للوصول إلى اتفاق إنساني واقتصادي شامل يضمن إنهاء معاناة الشعب اليمني جراء الحصار، ويوقف عبث دول العدوان ومرتزقته بثروات وموارد البلد، ليكون ذلك مقدمة لأية مفاوضات تتعلق بإنهاء الحرب، وفقًا للمحددات الرئيسية التي أعلنتها القيادة الوطنية أكثر من مرة.

 

ويحاول تحالف العدوان أن يتهرب من هذه المعادلة، من خلال فرض جو من المساومة يقايض فيه الاستحقاقات الإنسانية لليمنيين كالرحلات الجوية وسفن الوقود والمرتبات مقابل مكاسب عسكرية وسياسية تنطوي على استمرار العدوان والحصار والاحتلال، وقد ترجمت الهدنة الحالية إصرار تحالف العدوان على هذا السلوك، لأنه حاول من خلال الاتفاق تجنيب نفسه ضربات الردع لفترة مقابل التعهد بجزء يسير من الاستحقاقات الإنسانية لليمنيين، ومع ذلك لم يف بتعهداته.