أفق نيوز
آفاق الخبر

صنعاء رداً على المبعوث الأممي : نرفض حالة اللاسلم واللاحرب

92

أفق نيوز../

 

أكد وزير خارجية حكومة الإنقاذ الوطني بصنعاء، هشام شرف، الخميس، أنّ “أي هدنة لا تخفف من أعباء المواطن وتحسن ظروفه لا يمكن اعتبارها هدنة بل مهدئاً مؤقتاً”.

 

وفي حديثٍ لقناة الميادين، قال شرف رداً على المبعوث الأممي إلى اليمن، هانس غروندبرغ: “نرفض حالة اللاسلم واللاحرب”، مضيفاً: “نريد تسوية تفيد الشعب اليمني وتمنحه شرفاً وكرامة وتبقي رأسه مرفوعاً”.

 

وفي وقتٍ سابق الخميس، أعلن غروندبرغ أنه يجري اتصالات مكثفة مع الأطراف المعنية في اليمن “دعماً لتنفيذ جميع بنود الهدنة واستكشافاً لفرص توسيع نطاقها وتمديد أجلها لما بعد الثاني من أغسطس/آب المقبل”، بحسب ما ذكره في بيانه.

 

وكان رئيس الوفد الوطني المفاوض، محمد عبد السلام، قال يوم الثلاثاء، إنّ ‏اتفاق الهدنة على وشك أن ينتهي، مشيراً إلى أنّ “دول العدوان تعاملت (معه) بطريقة تنمّ عن استهتار واستكبار” .

 

ومنذ أيام، قال رئيس المجلس السياسي الأعلى، المشير الركن مهدي المشاط، إنّ “خروقات العدوان ومرتزقته المستمرة والمتواصلة وضعت الهدنة في مفترق طرق”، لافتاً إلى أنّ الأمر “قد يتطوّر إلى العودة إلى العمليات العسكرية إزاء تنصّل العدوان من تنفيذ كثير من بنود الهدنة”.