أفق نيوز
آفاق الخبر

شرطة الجوف تكشف تفاصيل وحقيقة ما تداولته وسائل إعلام العدوان عن مقتل سائق شاحنة على يد رجال الأمن بالمحافظة

37

أفق نيوز../

 

نفت شرطة الجوف ما تداولته وسائل إعلام العدوان، وقولها إن المحافظة سجلت ارتفاعا في نسبة جرائم القتل، مؤكدة أن تلك الأخبار لا تمت للحقيقة بصلة، ومنافية لواقع الأمن والأمان الذي تعيشه المحافظة منذ تحريرها من مرتزقة العدوان بداية العام 2020م.

 

وأشارت الشرطة إلى أن محافظة الجوف تشهد انخفاضا ملموسا في نسبة جرائم القتل ومختلف الجرائم التي كانت قبل العام 2020 رائجة في المحافظة اثناء سيطرة قوى الاحتلال والمنافقين عليها.

 

وأكدت الشرطة أن وسائل إعلام العدو منشغلة في بث الشائعات واستهداف الجبهة الداخلية في المحافظات الحرة، ولن تجني تلك الأبواق سوى الخسران.

 

وبخصوص، ما تداولته وسائل إعلام العدوان عن مقتل سائق شاحنة على يد رجال الأمن، كشفت شرطة محافظة الجوف، عن تفاصيل القضية.

 

وأوضحت أن مسلحين مجهولين على متن ثلاث سيارات نوع “شاص” قاموا بالتقطع على شاحنة نقل نوع “دينّا”، تحمل كمية مشتقات نفطية مهربة جرى ضبطها من قبل طقم قوات النجدة، وذلك بغرض إيصالها إلى فرع الشركة.

 

وأشارت إلى أن المسلحين باشروا طقم النجدة بإطلاق النار الأمر الذي أستدعى أفراد قوات النجدة بالرد عليهم، نتج عن ذلك إصابة أحد المتقطعين ويُدعى مطيع محمد مبارك جابر خشيشة -27 عاما-، بطلقه نارية في الرأس، أدت إلى مقتله، وتعرض “الدينّا والطقم” لعدة طلقات نارية.

 

ووفقا لشرطة المحافظة، فإن بقية المسلحين المتقطعين تمكنوا من الفرار، فيما جرى إسعاف المصاب منهم إلى أحد المستشفيات حيث توفي متأثرا بإصابته.

 

وجددت شرطة محافظة الجوف التأكيد أنها لن تألوا جهدا في تعزيز الأمن والاستقرار والسكينة العامة ومكافحة التهريب في المحافظة.