أفق نيوز
آفاق الخبر

خطيب الأقصى يحذر من المخططات الصهيونية لتوسيع “باب المغاربة”

3

أفق نيوز../

 

حذر إمام وخطيب المسجد الأقصى المبارك، بمدينة القدس المحتلة، الشيخ عكرمة صبري، الإثنين، من المخططات الصهيونية لتوسيع باب المغاربة، بهدف طمس الآثار الاسلامية وتغيير الوجه الحضاري للمدينة المقدسة.

 

ونقلت وكالة (فلسطين اليوم) الاخبارية عن خطيب الأقصى في حديث له القول :” أن مخطط توسيع باب المغاربة الذي تسعى الجماعات اليهودية المتطرفة لتمريره هو مخطط خطير هدفه طمس الآثار الإسلامية وتغيير الوجه الحضاري للمدينة المقدسة وإطفاء صبغة يهودية على المنطقة”.

 

وشدد على أن باب المغاربة والمنطقة المحيطة به مناطق أوقاف إسلامية والعدو الصهيوني يتصرف بها كتصرف المالك دون حسيب أو رقيب.

 

وبيّن أن المخطط اليهودي يقضي بإزالة التلة الموصولة لباب المغاربة وكذلك إزالة الجسر الخشبي واستبداله بجسر اسمنتي كبير وعريض يمكن العدو الصهيوني من زيادة أعداد المستوطنين المقتحمين وإدخال السيارات وآليات الكبيرة.

 

ودعا خطيب المسجد الأقصى المقدسيين لشد الرحال والتواجد الدائم في باحات المسجد الأقصى لوقف أطماع العدو الصهيوني وجماعاته المتطرفة في المسجد الأقصى والمدينة المقدسة.

 

كما دعا العالم العربي والإسلامي لتحمل مسؤولياته تجاه المسجد الأقصى لان الأقصى أمانة في أعناق المسلمين وعليهم تثبيت البوصلة نحو القدس ومسجدها الأقصى والضغط على العدو الصهيوني الذي ينفذ كافة مخططاته بكل أريحية دون أي ضغط عربي ومسلم رسمي أو سياسي.