أفق نيوز
آفاق الخبر

القوى الفلسطينية تدين تصريحات وبنسلاند ساوى فيها بين المقاومة والعدو

4

أفق نيوز../

أستنكرت القوى الفلسطينية، الأحد، التصريحات الخطيرة لممثل الامين العام للأمم المتحدة في الأرض الفلسطينية “تور وبنسلاند” التي ساوى فيها بين المقاومة والعدو الصهيوني.

وحسب موقع (فلسطين أون لاين) عدت لجنة المتابعة، للقوى الوطنية والإسلامية في بيان صحفي، مواقف وبنسلاند التي ساوى فيها بين العدوان الصهيوني المتواصل علي الشعب الفلسطيني الأعزل وبين مواجهة شعبنا الشعبية لهذا الاحتلال والعدوان.

وقالت القوى، إن وبنسلاند اعتبر العدوان الصهيوني ومقاومة شعبنا له “تصعيدا لما أسماه تصاعد العنف” دون إشارة إلى أن العنف والعدوان هو سياسة صهيونية متواصلة ومستمرة ضد الشعب الفلسطيني والأرض أدت إلى استشهاد ١٥٠ مواطنا منهم ١٠٠ استشهدوا علي حواجز الإعدام في الضفة الغربية.

وحذرت القوى الوطنية والإسلامية في فلسطين، من استمرار وبنسلاند في تبني مثل هذه المواقف، التي كررها أكثر من مرة.

وتابعت القوى “إن تلك التصريحات هي تجاوز خطير لوظيفته كممثل للأمين العام للأمم المتحدة وبالتالي مهمته الأساسية هي الدفاع عن قرارات الأمم المتحدة وقوانينها ولوائحها وقراراتها والتي تعرف بشكل واضح حقيقة ما يجري على الأرض الفلسطينية من عدوان الاحتلال على أرض وشعب فلسطين”.

وأضافت، أن “عضوية فلسطين في الأمم المتحدة توجب على الأخيرة حماية فلسطين ومساعدتها في التخلص من الاحتلال والاستيطان وجدار الفصل العنصري”.

وطالبت لجنة المتابعة الأمين العام للأمم المتحدة بإلزام تور وبنسلاند بالتوقف عن سلوكياته الانتهازية التي يسعي من ورائها إلى عدم ازعاج الاحتلال وحلفائه.

جاءت تصريحات المسؤول الأممي في احاطته لمجلس الأمن الدولي الخميس الماضي حول الوضع في الشرق الأوسط.