أفق نيوز
الخبر بلا حدود

الحرب لعبتنا

234

بقلم/ أحلام عبدالكافي

ياطائراتٍ صهٍ فالحرب لعبتنا.
كم أشهرٍ حلقت أسرابكم وهنا.
هل حققت نارُكم بالقصف أمنيةً

أم هل تراهم بوهمٍ أركعوا اليمنا.
فلتعقلوها فلن تفنوا بها جبلا.
مازال صخرا بنا لبيك نحن هنا.
قد راهنوا أنـ يمانيً قد ارتهنا.
كلاّ فليثٌ لغير الله ما ارتهنا.
لم يعلنوها لحربٍ أنهم هزموا.
أو نكست هامة ٌ أو اظهروا الوهنا.
أعلامنا فوق رأسٍ شامخٍ أبدا.
لم ينكسر شامخٌ بالنصر قد سكنا.
يا َمدة ٌحسمها زادت بكذبتهم.ٍ.
لم يعلموا حربنا دفنٌ غدى علنا.
كانت لهم خيبةً نالوا بها كمدا.
فسارعت طائراتٌ تقصف المدنا.
ياعالمًا يرتضي فجرا لأمركة.ٍ
لن ننحني مثلكم كلا فلا وثنا.
قل للعبيد الألى دانو لشرذمةٍ.
هيهات نرضى بطاغوتٍ هوى ودنا.
ياويحها عصبةٌ جاءت بأرذلهم.
موتوا بقتلٍ فجمعٌ يحمل الكفنا…
فلتسمعوها هنا نارٌ على قلمٍ
لن نرتضي زيف من قد أشعل
الفتنا.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com