أفق نيوز
الخبر بلا حدود

ناطق أنصار الله يحمل قوى العدوان مسؤولية ما يجري في الجنوب

127

يمانيون../
قال الناطق الرسمي لأنصار الله محمد عبد السلام ” إن ما حدث بالأمس من جريمة وحشية من خلال الهجوم على دار المسنين بعدن تؤكد بما لا يدع مجالا للشك مسؤولية العدوان ومرتزقته عن كل ما يجري في الجنوب من جرائم بشعة باتت روتينا يوميا “.

وأضاف الناطق الرسمي لأنصار الله ” ليس مع الاحتلال إلا الفوضى، تلك هي نتيجة سبعة أشهر لوقوع الجنوب تحت سيطرة القوى الأجنبية المحتلة، حيث رقعة التطرف القاعدي والداعشي إلى اتساع مطرد، فيما من تسمي نفسها الحكومة تبدو عاجزة عن حماية نفسها، وهي كذلك عن توفير الأمن للمواطنين أعجز”.

وتابع” للأسف فقد جر ذلك على المواطنين الأبرياء من أبناء الجنوب الكثير من الويلات حيث كراماتهم ممتهنة، وحياتهم مهددة في الليل والنهار دون أن يحرك ذلك شيئا في ضمير حكومة لم تستطع إدارة شؤون المواطنين في نطاق محدود، فكيف يعول عليها أن تقدم شيئا لبلد بأكمله؟”.

وفيما أشار الناطق الرسمي لأنصار الله إلى ما يعانيه الجنوب من احتلال وفوضى، وما يتعرض له الوطن عموما من عدوان وحصار، جدد التأكيد – إلى جانب ما يقدمه الجيش واللجان الشعبية من تضحيات في سبيل سيادة وكرامة اليمن- على حاجة البلد لحوار سياسي يمني – يمني يأخذ على عاتقه بصدق وإخلاص وضع خارطة طريق تصل بالبلاد إلى شاطئ الأمان وفق رؤى وطنية محددة وواضحة.

وأختتم عبد السلام بالقول ” وشعبنا اليمني وهو يصبو إلى دولة تصون كرامته وسيادته ليس في وارد التسليم للأجنبي ليتحكم في شؤون بلده، كي يغرق البلد بأكمله في نموذج معاناة أبناء الجنوب وسيستمر في نضاله وكفاحه مهما بلغت التضحيات “.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com