أفق نيوز
الخبر بلا حدود

ما الذي يشرح صدور اليمنيين ؟

147

أمةالملك الخاشب
نحن شعب أهل سلم وسلام  وأهل تعايش وأهل وئام وقلوبنا هي الألين   بشهادة سيد البشرية ولكن ..
لا أخفيكم أني لاحظت اليوم أن غالبية الشعب منشرح بأخبار الصواريخ ومتفائل بها جدا وتسعده أخبار الصواريخ لتلقين العدو دروساً تشفي صدورهم وينتظر بفارغ الصبر وبكل شوق أخبار الاعلام الحربي ’ وعندما تقل أخبار الاعلام الحربي ألاحظ حالة من السخط والغضب بين أغلبية فئات الشعب .

قرأت تلك التعابير في عيون بائع الخضار وفي نظرات البسطاء في الشارع وعلى الباصات في مواقع التواصل الاجتماعي أيضا  وفي وسائل الاعلام ,تأملت ذلك في منشورات الناشطين وتغريدات المغردين وفي تعليقات المعلقين ,حتى النساء بمختلف أعمارهن ومختلف مستوياتهن التعليمية ولكنهن  يبحثن عن أخبار وتفاصيل عن المعارك وعن الصواريخ !  فهل رأيتم شعبًا  رجالا ونساء تسعدهم  أخبار الحرب أكثر من أخبار المفاوضات الداعية للسلام على حد زعمهم  ؟.

فعندما يسمع أخبار المفاوضات يضيق صدره ونسمع أصواتا هنا وهناك تصرخ وتقول إياكم والتنازل فقد قدمنا الكثير ومستعدين لتقديم المزيد ولكن نعيش في حرية وعدالة وكرامة ! ونكمل مشوار شهداءنا .

إنه شعبنا اليمني الأصيل الذي يستطيع أن يتكيف مع كل الظروف فمن مثله بين الشعوب من ؟
لا تتتهموني بالعنصرية فأنا أفخر بإنتمائي لهذه الارض الطاهرة ولهذا الشعب العظيم الذي هو حرب لمن حاربه وسلم لمن سالمه ،فإن بحثتم عن الكرم والمرؤة فلن تجدوها الا في رجال اليمن وإن سألتم عن الشجاعة والصبر فلن تجدوها الا في أهل اليمن وإن سألتم عن الوفاء والصدق فمنبعها هم أهل اليمن.

وإن بحثتم عن الايمان وعن ألسنة تلهج بذكر الرحمن أيضا ستجدوها  بين أهل اليمن  , وإن بحثتم عن الايثار رغم أن وجود الخصاصة والعوز فلا تجدوا هذا إلا بين أهل الايمان , وإن سألتم عن التكافل والرحمة  فهو موجود بين اليمنيين وإن سألتم عن  التحدي رغم كل الظروف القاسية فلت تجدوه الا في عيون ونظرات أهل اليمن  فبعد كل ما ذكرت لم يدرك الاحتلال الامريكي الغبي من يواجه ؟ ولم يعرف بعد من هم اليمنيين ؟ فجرأتهم لاحتلال الجنوب كانت بسبب ذل وارتزاق بعض اليمنيين الذين خرجوا عن فطرتهم  الطبيعية وأصبحوا مجرد عبيد للمال وللهوان ولكن على الامريكان الاغبياء أن يدركوا أن اليمنيين لحومهم لاتؤكل وليس اولئك الخونة سوى نشاز عن  اليمنيين  الذين كتب عنهم التاريخ في الماضي والحاضر

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com