أفق نيوز
آفاق الخبر

وصول أسراب الجراد إلى محافظتي عمران وصنعاء

84

افق نيوز

أعلن مركز مراقبة ومكافحة الجراد الصحراوي وصول أسراب من الجراد الصحراوي إلى عدد من مناطق مديريات محافظتي عمران وصنعاء قادمة من مناطق التكاثر الصيفية.

وعٌقد بمركز مراقبة ومكافحة الجراد، اجتماع طارئ برئاسة نائب وزير الزراعة والري المهندس ماجد المتوكل، لتدارس البلاغات التي تلقاها المركز من المواطنين ومكاتب الزراعة في تلك المناطق.

واطلع الاجتماع على الوضع الراهن للجراد الصحراوي في اليمن ومناقشة التدابير والتدخلات الممكنة للحد من انتشار الجراد الصحراوي الذي يشكل تهديدا حقيقيا على الزراعة ومصادر الأمن الغذائي في البلاد.

وقدم مدير مركز الجراد المهندس عادل الشيباني عرضا توضيحيا حول الأوضاع الراهنة للجراد وتحرك أسرابه بين المحافظات .

وأشار الى الأسباب التي ساعدت على تشكل تلك الأسراب وانتقالها من منطقة إلى أخرى ومنها توفر الظروف البيئية الملائمة في مناطق التكاثر الصيفية للجراد الواقعة في كل من محافظات مأرب، الجوف، شبوة، وحضرموت الوادي والصحراء.

واعتبر نائب وزير الزراعة وصول أسراب من الجراد للمناطق الزراعية في صنعاء وعمران مؤشر لوجود أسراب أخرى من الجراد ما يشكل خطرا حقيقيا على الزراعة ومصادر الأمن الغذائي.

ووجه بإعداد خطة شاملة بالتنسيق مع الجهات والمنظمات المعنية في مجال الأمن الغذائي لاتخاذ تدابير وتدخلات عاجلة للسيطرة على وضع وبؤر الجراد قبل انتشاره على نطاق واسع كونه يشكل تهديدا للزراعة ومصادر الأمن الغذائي في اليمن والدول المجاورة.

وخلص الاجتماع إلى عدد من التوصيات أبرزها التخاطب مع مكتب منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) في اليمن لإطلاعهم على مستجدات الوضع الراهن للجراد.

وأشار المجتمعون إلى أهمية تفهم الجهات الأمنية بخطورة الجراد الصحراوي والعمل على تسهيل تحرك الفرق الميدانية المكلفة بإجراء عمليات المسح والمكافحة.

وتم التأكيد على ضرورة التنسيق المسبق مع الجهات المعنية بين مركزي الجراد والجهات الزراعية بمناطق تكاثر الجراد الصحراوي، وإعداد مذكرة للهيئة الوطنية للإستجابة لتوضيح خطورة الجراد الصحراوي مع تزويدهم بالتقارير الصادرة من منظمة الأغذية والزراعة (الفاو) وهيئة مكافحة الجراد الصحراوي في المنطقة الوسطى بهدف الإطلاع على مستجدات الجراد أولاً بأول والحصول على أي مساعدة للمركز لمواجهة انتشار الجراد الصحراوي.

وشدد المجتمعون على ضرورة تشكيل غرفة عمليات أولية لمتابعة حالة الجراد وما سيؤول إليه الوضع خلال الموسم الصيفي الجاري وتتبع مركز الجراد لحركة الأسراب ووضع التوقعات لما سينجم عنها والتدخل المبكر لإحتواء ومكافحة مجاميع حوريات الجراد في مناطق تكاثرها الرئيسية.