أفق نيوز
آفاق الخبر

البيضاء: الجيش واللجان يطهرون وادي الحلق من عناصر القاعدة والإصلاح عقب طردهم من معسكر حضة

41

يمانيون../

الجيش واللجان يطهرون وادي الحلق بالبيضاء من مليشيات الإصلاح والقاعدة بعد طردهم من معسكر حضة
حقّق أبطالُ الجيش واللجان الشعبية إنجازاتٍ عسكريةً ووجهّوا ضربات استراتيجية لعناصر القاعدة والإصلاح بمحافظة البيضاء، في عمليات استباقية أسفرت عن طرد تلك العناصر من معسكرات ومواقع هامة.

وبدايةً بآخر الإنجازات تمكّن الجيشُ واللجان الشعبية، أمس الأول، من السيطرة على وادي الحلق والمواقع المحيطة به، في عملية هجومية أسفرت عن مقتل وجرح عشرات المرتزقة من عناصر القاعدة والإصلاح.

وبحسب مصادر عسكرية استولى أبطال الجيش واللجان الشعبية على أسلحة وآليات عسكرية تركتها تلك العناصر وفرت من مواقعها تحت الضربات التي تلقتها.

واعترفت الوسائل الإعلامية التابعة للإصلاح والمؤيدة للعدوان السعودي بهزيمة تلك العناصر في وادي الحلق وسيطرة الجيش واللجان الشعبية عليها.

وقبل ذلك حقق الجيش واللجان الشعبية إنجازاً هاماً بالسيطرة على معسكر “حضة” في مديرية الصومعة بمحافظة البيضاء، في عملية تكبدت فيها عناصرُ الإصلاح خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد، فيما استولى الجيش واللجان الشعبية على أسلحة وذخائر بكميات كبيرة كانت تلك العناصر تحتفظُ بها في مخازن داخل المعسكر قبل أن تولي الأدبار.

وكان أبطال الجيش واللجان الشعبية قد استعادوا قاعدةً عسكريةً بالقرب من مكيراس بالبيضاء من عناصر ومليشيات القاعدة والإصلاح بعد معركة شرسة خسرت فيها تلك المليشيات أكثر من 100 من عناصرها.

وأوضحت المصادر أن مليشيات الإصلاح والقاعدة فرّت من القاعدة العسكرية باتجاه محافظة أبين وفي طريقهم إليها لقي أكثرُ من 30 عنصراً مصارعهم بغارة شنها طيرانُ العدوان السعودي عليهم وقالت عنها وسائلُ الإعلام الموالية للعدوان بأنها جاءت عن طريق الخطأ.