أفق نيوز
آفاق الخبر

الشؤون الاجتماعية تحتفي بثورة 21 سبتمبر

23

أفق نيوز|
أكد عضو المجلس السياسي الأعلى، جابر الوهباني، أن ثورة 21 سبتمبر جاءت من رحم معاناة الشعب اليمني.

وقال عضو السياسي الأعلى الوهباني في الحفل الخطابي، الذي نظمته وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل ومنظمات المجتمع المدني اليوم بالعيد السابع لثورة 21 سبتمبر: “إن هذه الثورة هي امتداد للثورة اليمنية 26 سبتمبر و14 أكتوبر، قامت من أجل حرية وكرامة وعزة أبناء اليمن، ضد الطغيان والهيمنة والتسلط على الشعوب”.

وأشار إلى أن اليمنيين يواجهون اليوم أعتى عدوان في التاريخ المعاصر، إلا إنهم بفضل التلاحم والثبات استطاعوا قهر العدوان وتحقيق النصر في جبهات العزة والكرامة .. داعيا منظمات المجتمع المدني، باعتبارها نبض المجتمع بكل أطيافه، إلى المزيد من التلاحم في مواجهة العدوان وأدواته.

من جانبه، اعتبر وزير الشؤون الاجتماعية والعمل، عبيد سالم بن ضبيع، الاحتفال بثورة 21 سبتمبر احتفالاً بالاستقلال السياسي وإفشال مخططات تمزيق النسيج الاجتماعي لأبناء الشعب اليمني.

وذكر أن ثورة 21 سبتمبر تستمد وجودها من عمقها الوطني والعربي والإسلامي ذات البعد التاريخي والحضاري، فرضتها الأوضاع الكارثية التي وصلت إليها البلاد من ارتهان للقوى الخارجية .. لافتاً إلى تزامن ذكراها مع الانتصارات التي يسطرها الجيش واللجان الشعبية.

وفي الفعالية، بحضور وزير الدولة الدكتور حميد المزجاجي، أفاد وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية لقطاع التنمية الاجتماعية، يحيى قرواش، بأن ثورة 21 سبتمبر تمثل نتيجة طبيعية لما كانت عليه أوضاع البلاد من الارتهان للقوى الخارجية، وتحول قياداتها إلى مجرد أدوات تنفيذية لمخططات تمزيق النسيج الاجتماعي لأبناء اليمن.

ولفت إلى أن وزارة الشؤون الاجتماعية، في ظل ثورة 21 سبتمبر، عملت على تصحيح الإختلالات التي كانت حاصلة في منظمات المجتمع المدني، كان أغلبها تتبع نافذين، ولم تقدّم للمواطن شيئا، وتعمل خارج النظام والقانون والأهداف التي أنشئت من أجلها.

وأُلقيت كلمات من رئيس اتحاد نقابات عمّال اليمن علي بامحيسون، ورئيس الاتحاد الوطني لجمعيات المعاقين اليمنيين عبدالله أحمد بنيان، ومنظمات المجتمع المدني عبدالله اللطيف الهاشمي، أشارت في مجملها إلى أن الاحتفال بثورة 21 سبتمبر يأتي تتويجاً لنضالات شعب قرر الخلاص من براثن الوصاية والهيمنة الخارجية والتحرر من كل أشكال الارتهان والتبعية.

وأكدت الكلمات الاستمرار في الصمود والتضحية حتى تحرير كل شبر من أرض اليمن من دنس الغزاة والمحتلين .. مطالبة بالاهتمام بالأشخاص ذوي الإعاقة، ومنحهم حقهم في التوظيف والحياة العامة، وتكثيف الجهود في مواجهة العدوان.