أفق نيوز
آفاق الخبر

وزير الخارجية الإيراني: سنرد على الخطوة بالخطوة في المفاوضات النووية

9

أفق نيوز //
أعلن وزير الخارجية الإيراني أمير عبداللهيان، اليوم الأحد، أن طهران سترد على الخطوة بالخطوة في المفاوضات النووية ولن تتفاوض حول قضايا أخرى، مشددا على واشنطن إثبات حسن نواياها والقيام بخطوة جادة قبل استئناف المفاوضات.

وأوضح أمير عبدالهيان خلال جلسة مغلقة لمجلس الشورى أن سياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية تتمثل بالخطوة مقابل الخطوة والعمل مقابل العمل، مؤكدا أن على الأمريكيين إثبات حسن نواياهم وصدقيتهم والقيام بمبادرة جادة قبل المفاوضات،

وبين أن إيران تعتزم متابعة المفاوضات بشأن القضايا الحاصلة منذ خروج ترامب من الاتفاق النووي وليس الحالات الأخرى.

وأكد وزير الخارجية الإيراني خلال الاجتماع أن الجمهورية الإسلامية ستفصل مسار المفاوضات النووية عن مسار اقتصاد البلاد ولن تجعل الاقتصاد رهنا بها أبدا كما أن الحكومة (الحالية) ستتابع الاقتصاد بمعزل عن القضايا المتعلقة بالمفاوضات النووية.

وبشأن كيفية التعامل مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، أوضح أمير عبداللهيان أن إيران ستلتزم بقانون البرلمان بشأن العمل الاستراتيجي من أجل إلغاء العقوبات وضمان حقوق الشعب الإيراني، مضيفا إن رسالة هذا القانون مفهومة تماماً للأطراف الأخرى، واكد أن هذا القانون عزز قدرة فريق التفاوض.