أفق نيوز
آفاق الخبر

الديلمي يلتقي نائب رئيس اللجنة الدولية لبعثة الصليب الأحمر لدى اليمن

17

أفق نيوز- صنعاء
ناقش القائم بأعمال وزير حقوق الإنسان علي الديلمي، اليوم، مع نائب رئيس اللجنة الدولية لبعثة الصليب الأحمر، جريجور مولر، الملفات والقضايا المتعلقة بحقوق الإنسان والمهام المتصلة بأعمال اللجنة الدولية لبعثة الصليب الأحمر لدى اليمن.

واستعرض اللقاء دور فريق البعثة في توثيق جرائم وانتهاكات دول العدوان بحق المدنيين والأعيان المدنية، وآخرها جريمة قصف السجن الاحتياطي في صعدة الذي نجم عنه استشهاد وإصابة المئات.

وفي اللقاء، أعرب القائم بأعمال وزير حقوق الإنسان عن الأسف لتعاطي العالم بانحياز واضح مع جرائم العدوان في اليمن، ومنها جريمة السجن الاحتياطي التي لم يُعرها أي اهتمام.

وأشار إلى أن تصعيد العدوان -خلال الأيام الماضية- أدى إلى وفاة أكثر من 15 طفلاً باستهدافه الحي الليبي السكني في أمانة العاصمة، وجريمة استهداف مبنى الاتصالات في محافظة الحديدة.

وشدد الديلمي على ضرورة اضطلاع اللجنة الدولية لبعثة الصليب الأحمر بدورها في جمع نتائج التحقيق المتعلقة باستهداف السجون .. معتبراً الاستهداف المستمر من قِبل العدوان على المدنيين، والتجمّعات السكانية والأعيان المدنية، أمراً مقلقاً وخطيراً، خاصة في الوقت الذي تتمتع فيه هذه الأماكن بحماية شاملة في القانون الدولي.

ولفت إلى أن توجيهات القيادة تتضمّن تقديم التسهيلات للبعثات الدولية في اليمن للاطلاع على الأماكن والمناطق المستهدفة التي لحقت بها أضرار جراء غارات تحالف العدوان.

وذكر أن المؤتمر الصحفي، الذي عقدته الوزارة بالشراكة مع وزارتي الإعلام والصحة، من مكان جريمة استهداف آل الجنيد، وكذا المؤتمر الذي نظّمته الوزارة بالتعاون مع السلطة المحلية في محافظة صعدة من مكان جريمة استهداف السجن الاحتياطي، سلّطا الضوء على بشاعة الجريمتين اللتين تمثلان انتهاكاً للأعراف والمواثيق والقوانين الدولية والإنسانية.

وأكد القائم بأعمال وزير حقوق الإنسان ضرورة اضطلاع بعثة لجنة الصليب الأحمر بدورها تجاه الانتهاكات والجرائم التي يرتكبها تحالف العدوان بحق الشعب اليمني.

من جانبه، أشار نائب رئيس اللجنة الدولية لبعثة الصليب الأحمر إلى أن اللجنة على اتصال دائم بفريقها في صعدة، لمباشرة مساعدة الجرحى وانتشال الضحايا من تحت ركام السجن الذي طاله القصف، وتقديم الدعم الطبي اللازم لإنقاذ حياة الجرحى.

وأكد أن هناك تدخلات إنسانية مستمرة من قِبل اللجنة الدولية للصليب الأحمر لتخفيف معاناة اليمنيين، جراء الظروف التي يمرون بها.

وقد سلّم القائم بأعمال وزير حقوق الإنسان رسالة لنائب رئيس اللجنة الدولية لبعثة الصليب الأحمر، تتضمّن طلب الوزارة من اللجنة اطلاعها على نتائج تحقيقاتها، التي نفذها فريقها، في جرائم قصف تحالف العدوان مراكز الاحتجاز والسجون الاحتياطية المدنية وآخرها جريمة السجن الاحتياطي في صعدة في إطار التعاون بين الوزارة واللجنة، ليتم كشف نتائج التحقيق للرأي العام المحلي والدولي، خاصة ما تعرّضت له السجون في البيضاء وعبس في حجة ومحافظة تعز من تدمير جراء غارات طيران العدوان.