أفق نيوز
آفاق الخبر

شاهد: السعودية سلام مع اليهود وحرب على اليمنيين

30

أفق نيوز../

 

الجريمة السعودية عبر التعذيب حتى الموت بحق عدد من المواطنين تأتي في وقت يرفع نظام الرياض شعار السلام والعيش المشترك مع اليهود.

 

السعودية تتقارب مع اليهود بحجة السلام والعيش المشترك لكنها في المقابل تعتدي على جيرانها المسلمين ولا تنفك عن ارتكاب أبشع الجرائم بحقهم كما حصل مؤخراً في الجريمة البشعة بتعذيب عدد من اليمنيين صعقاً بالكهرباء حتى الموت.

 

أليس اليمن أحق بالسلام والعيش المشترك، أليست شعوب العراق وسوريا ولبنان وغيرها التي عانت من العدوانية السعودية وأستهدفت بأبشع الجرائم عبر التكفيريين المدعومين سعودياً، وحتى فلسطين ومقاومتها هي بالنسبة لنظام الرياض مصنفة ضمن قائمة الإرهاب وقد اختطف عدد من قياداتها في السجون.

 

أسئلة تفضح الشعارات السعودية التي تحاول توظيف الدين الإسلامي للتقرب من اليهود والولاء لهم.

 

جريمةً بهذا المستوى من البشاعة تعكس حقيقة الإجرام المتجذر في النظام السعودي وليست إلا واحدة من مئات الجرائم التي ارتكبها بغطاء أمريكي وصمت من الأمم المتحدة والمنظمات الدولية، أما شعارات الإنفتاح على الآخر التي أعلنتها السعودية مؤخراً فهي تجري وفق المعيار الأمريكي، وفي النتيجة ومع استغلال العناوين الدينية فهي تهدف إلى إضافة تحديثات جديدة على الإسلام بما يتوافق مع الهيمنة الأمريكية والإسرائيلية ويؤسس للتطبيع مع العدو تحت كل العناوين.

 

هكذا توظف السعودية الدين منذ عشرات السنوات خدمةً للولايات المتحدة، فهي التي أعلنت الجهاد خدمةً لأمريكا في أفغانستان والعراق وسوريا وحتى في اليمن وتصدت لكل حركات الجهاد في فلسطين والمنطقة وكفرت كل من يخالف التوجه الوهابي التكفيري الذي يشكل أداة هدمٍ في أوساط العالم الإسلامي.

 

تقرير: بندر الهتار – قناة المسيرة