أفق نيوز
آفاق الخبر

الخارجية الروسية تطالب الأمم المتحدة بالتزام الحياد في الأزمة الأوكرانية

1

أفق نيوز../

 

طالبت وزارة الخارجية الروسية، الجمعة، الأمانة العامة للأمم المتحدة بالتزام الحياد والمساعدة في الحفاظ على السلام والاستقرار بشأن الوضع في أوكرانيا.

 

ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن المتحدثة باسم الوزارة ماريا زاخاروفا في بيان لها، القول: إن “الأمانة العامة وخلافاً للمتطلبات التي يفرضها عليها ميثاق الأمم المتحدة لا تقف على مسافة متساوية من الأحداث كما هو متوقع من أمانة المنظمة الدولية الأكثر موثوقية والمدعوة لتسهيل تسوية النزاعات”.

 

وأضافت: “أود أن أذكر الزملاء في الأمانة العامة للمنظمة بأن مهمتهم ليست في الانحياز إلى أي طرف في المواقف الخلافية ولكن بالمساهمة في الحفاظ على السلام والاستقرار”.

 

وتعليقاً على موقف الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الذي أعرب عن “صدمته” إثر قصف صاروخي لمدينة فينيتسا الأوكرانية أوضحت زاخاروفا أنه حسب بيان وزارة الدفاع الروسية أصاب صاروخ فائق الدقة من طراز “كاليبر” مبنى نادي الضباط في المدينة والذي كان يستضيف في تلك اللحظة اجتماعاً لقيادة القوات الجوية الأوكرانية مع ممثلي موردي الأسلحة الأجانب.

 

وتابعت قائلة: “نوصي غوتيريش بأن يطلب من أوكرانيا الإجابة على السؤال عن سبب قيام نظام كييف بوضع منشآت عسكرية على مقربة شديدة من المنشآت المدنية”.

 

واختتمت زاخاروفا بالقول: “في الوقت نفسه ولسبب ما لا يلاحظ الأمين العام للأمم المتحدة مثل الكثير من الممثلين الآخرين للمنظمة الدولية ما تقوم به القوات الأوكرانية من ضربات صاروخية تستهدف مواقع مدنية ومناطق سكنية في المدن في إشارة إلى تعرض مواقع مدنية في دونيتسك ولوغانسك وبيلغورود الروسية ومناطق روسية حدودية أخرى لغارات صاروخية أوكرانية تسببت في وقوع ضحايا وأضرار جسيمة”.