أفق نيوز
آفاق الخبر

المسيرة تجري تحقيقا حول الثروة الحيوانية في اليمن وفاتورة استيراد وتصدير الجلود

66

أفق نيوز //
أجرت قناة المسيرة تحقيقا، عن حجم الثروة الحيوانية لليمن، وفاتورة استيراد وتصدير الجلود، وتأثيرات العدوان على هذا القطاع.

وكشف تقرير لوزارة الزراعة والري أن اليمن يمتلك من الثروة الحيوانية أكثر من 20 مليون رأس بأنواعها المختلفة.

وأكد التقرير أن استيراد اليمن للجلود الخام بلغت أكثر من 1500طن بما قيمته أكثر من 555 مليون ريال وما يعادل حاليا مليون دولار.

وأوضح أن اليمن يستورد من المصنوعات الجلدية المختلفة بملايين الدولارات، في حين يبلغ الإنتاج المحلي أكثر من 16,986 طنا.

وأشار إلى أن 4 مصانع للجلود تم إغلاقها بسبب العدوان وبعضها أُغلقت قبل ٢٠١١ ومئات المدابغ المحلية أوقفت عملها بسبب العدوان وتحولوا إلى مصدرين لهذه الثروة الوطنية.

من جهته قال تاجر الجلود طه مبروك: “كنا نصدر الطن من الجلود حتى العام 2011 بأكثر من 3000 دولار”، مضيفًا “مجمّعو الجلود أصبحوا مصدّرين للجلود المحلية وأوصلوا سعر الطن من الجلود المدبوغة شبه الجاهزة إلى أقل من ٣٠٠ دولار.

من جانبه أكد أنيس الصانع مدير الإنتاج بالمسلخ المركزي بالأمانة أن ثمن الجلد البقري اليوم يصل لأقل من ٢٠٠٠ ريال بينما كان ثمنه أكثر من ٦٠٠٠ ريال قبل تنافس المصدرين.

ولفت إلى أنه لا توجد أي استفادة واستغلال لثروة اليمن من الجلود ولا حتى للمصدرين أنفسهم بقدر ما تستفيد الدول المستوردة للجلود اليمنية.