أفق نيوز
آفاق الخبر

ماذا يجري في عاصمة المخدرات في الشرق الأوسط

234

أفق نيوز../

في تقرير صادم قالت شبكة “سي إن إن” الأمريكية إن مصادرة المخدرات في السعودية وصلت الی مستوی قياسي؛ الأمر الذي يعكس ما يقوله الخبراء بأن السعودية تحولت إلی عاصمة للمخدرات في الشرق الأوسط.

ويضيف التقرير ان العديد من القبائل تحصل علی أكياس مليئة بالمال لتسهيل مرور وتوزيع المخدرات.

ويقول الخبراء ان المملكة هي أكبر الوجهات الاقليمية وأكثرها ربحاً للمخدرات مشيرين الی ان هذا الوضع يزداد حدة.

كميات مخدرات الكبتاغون الداخلة الی السعودية تزايدت بشكل كثيف خلال السنوات الخمس الأخيرة والتي تتزامن مع سيطرة نظام محمد بن سلمان.

ويری خبراء ان التغييرات الاجتماعية التي ادخلها محمد بن سلمان كانت سبباً لزيادة تعاطي المخدرات بين شباب المملكة في حين تميل الحكومة الی التكتم علی القضية والتقليل من دورها وتنشغل بتقييد الحريات والمداهمات غيرالمجدية وتتاجل في الوقت نفسه أي مساع لتثقيف الشعب في هذا المجال.

وكشفت وكالة فورين بوليسي الأمريكية ضمن تحقيق حول انتشار المخدرات في السعودية وترويجها وكيفية استهلاكها وأنواعها اوضحت ان عمليات افراغ الكبتاغون أصبحت شأناً عادياً في السعودية نتيجة الطلب المتزايد عليه وكون هذه المادة تعد سوقاً مربحاً لتجار المخدرات الذين يقودهم أمراء آل سعود.

ويعد التحقيق أسباب تضاعف الطلب علی الكبتاغون في السعودية الی رؤية الترفيه التي اطلقها محمد بن سلمان مشيراً إلی أن غالبية من يتعاطی المخدرات هم في سن 12 الی 22.

كما ينقل عن باحثين قولهم ان ابتعاد الشباب عن أسلوب الحياة الإسلامية والميل نحو الثقافة الغربية يزيدان من تعاطي المخدرات وترويجها في السعودية.