أفق نيوز
آفاق الخبر

في سياق إشتعال صراعات الأدوات.. “الإنتقالي” يصف حكومة المرتزقة بـ “الخاملة والعاجزة” ويدعو إلى إسقاط رئيسها

63

أفق نيوز../

هاجم ما يسمى المجلس الإنتقالي التابع للاحتلال الإماراتي مجدداً، أمس السبت، حكومة الفنادق بعد المطالبة بإسقاط رئيسها المرتزق معين عبدالملك.

ووصف الإنتقالي في اجتماع ما يسمى هيئة المجلس، أمس، في مدينة عدن المحتلة، حكومة المرتزقة بالخاملة والعاجزة عن تقديم أية خدمات، في حين يتناسى المجلس المرتزق أنه أحد الأسباب الرئيسية في توغل الفساد وتفاقم معاناة المواطنين في المناطق المحتلة، ما يؤكد أن هجومه على حكومة الفنادق ليس أكثر من مجرد مزايدات لإشعال الغضب أكثر ضد حكومة الارتزاق.

وفيما حمل المجلس التابع للاحتلال الإماراتي حكومة الفنادق مسؤولية الفشل القائم في عموم المؤسسات الخاضعة لسيطرتها، إلا أنه يحاول بذلك إزاحة المسؤولية التي يتحملها بجانب باقي فصائل المرتزقة والتي أفرزت انهياراً شاملاً في كل الخدمات وعلى كل الأصعدة.

وفي تأكيد على بقاء الصراعات بين الأدوات، أكد ما يسمى “الإنتقالي” أنه لن يتماشى مع توجيهات مجلس العار بقيادة المرتزق العليمي، في إشارة إلى أن دول العدوان لم تتمكن بعد من رص صفوف مرتزقتها.

وقال المجلس المرتزق التابع للاحتلال الإماراتي، إن تغيير حكومة الفنادق أصبح أولوية في الفترة الحالية، في إشارة واضحة إلى مساعي “الإنتقالي” التابع للاحتلال الإماراتي للإطاحة بالمرتزق معين عبدالملك، في ظل اتساع رقعة التصعيد والخلافات بين أدوات ومرتزقة الاحتلال السعودي الإماراتي.