أفق نيوز
آفاق الخبر

موسكو: أمريكا وأوروبا تعاقب دول إفريقيا وآسيا بمنع تصدير الأسمدة الروسية

11

أفق نيوز../

أكدت وزارة الخارجية الروسية، أن الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا تعاقب دول إفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية بمنع وصول المنتجات الزراعية والأسمدة الروسية إلى الأسواق العالمية.

ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن الوزارة في بيان لها يوم الجمعة حول تنفيذ اتفاقيات إسطنبول، القول: إنه “خلافاً لأوكرانيا، تعد روسيا أحد المصدرين الرئيسيين للأسمدة في العالم، والتي بدونها لن تتعرض الدول المستهلكة للغذاء فحسب، بل الدول المنتجة أيضاً لخطر المجاعة”.

وأضافت: ومع ذلك، لا تزال الشركات الروسية لا تستطيع القيام فقط بتزويد السوق العالمية بالأسمدة، ولكن أيضاً نقل حوالي 300 ألف طن من المنتجات إلى البلدان الفقيرة مجاناً”.

ولفتت إلى أن هذه الأسمدة لا تزال محجوبة بشكل رئيسي في مستودعات لاتفيا (80 في المائة)، وكذلك إستونيا وبلجيكا وهولندا، والتي لا تسمح سلطاتها بشحنها عبر برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة.

وأوضحت الخارجية الروسية في بيانها أن السبب الرئيسي لهذا الوضع، هو العقوبات الغربية أحادية الجانب، والتي كان من المفترض تحييد أثرها السلبي من خلال تنفيذ اتفاقيات اسطنبول.

واختتمت بالقول: إن “الأمريكيين والأوروبيين في الواقع يعاقبون دول إفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية ويمنعون وصول المنتجات الزراعية والأسمدة الروسية إلى الأسواق العالمية”.