أفق نيوز
آفاق الخبر

الحراك الثوري الجنوبي: زيارة السفير الأمريكي لحضرموت إنتهاك لسيادة البلاد

34

أفق نيوز../

أدان الحراك الثوري الجنوبي، الذي أسسه القيادي الجنوبي حسن باعوم، زيارة السفير الأمريكي لدى حكومة المرتزقة إلى محافظة حضرموت، واتهمه بانتهاك السيادة الوطنية للبلاد واستغلال الفراغ السياسي الحاصل في المحافظات المحتلة.

وقال الحراك الثوري الجنوبي، في بيان أمس، تعليقاً على زيارة السفير الأمريكي ستيفن فاجن لمحافظة حضرموت المحتلة، إنه تجاوز كل الأعراف البروتوكولية وانتهك السيادة الوطنية.

وأشار الحراك الثوري الذي يتخذ حالياً من المهرة مقراً له بعد مطاردة تحالف الاحتلال عبر ما يسمى الإنتقالي لقياداته واعتقالها حين كان مقره في عدن، إلى أن زيارة السفير الأمريكي تأتي بعد زيارة خبراء عسكريين للمحافظة وقيامهم بإجراء مسوحات للأرض والسواحل والأماكن والمواقع الاستراتيجية في كل من شبوة وحضرموت.

وحذر أبناء المحافظات الجنوبية وبقية القوى الفاعلة مما وصفها بـ”الأطماع الأمريكية والصهيونية إضافة إلى البريطانية والفرنسية وبمباركة ومساعدة ما يسمى التحالف السعودي الإماراتي وأدواتهم على الأرض لإقامة قواعد عسكرية”.

كما حذر من أي تحركات أو خطوات للسيطرة على الثروات الطبيعية، مؤكداً رفضه بشدة كل التحركات والتدخلات العسكرية الأمريكية والأجنبية ليس على مستوى حضرموت والمهرة وشبوة فقط بل في كل مناطق الجنوب والجزر اليمنية الاستراتيجية، وفي مقدمتها جزيرتا ميون وسقطرى.