أفق نيوز
آفاق الخبر

تقرير حقوقي يوثق سقوط أكثر من 8600 شهيد وجريح من أطفال اليمن خلال سنوات العدوان + (صور)

81

أفق نيوز../

أصدر مركز عين الإنسانية، الثلاثاء، تقريراً يوثق سقوط أكثر من 8600 شهيد ومصاب من أطفال اليمن في جرائم ارتكبها تحالف العدوان الأمريكي السعودي منذ مارس 2015.

وخلال مؤتمر صحفي عقد بصنعاء لإشهار التقرير الذي يوثق جرائم وانتهاكات العدوان الأمريكي السعودي بحق أطفال اليمن، أوضح رئيس مركز عين الإنسانية أحمد أبو حمراء أن التقرير يوثق سقوط 8605 طفلا بينهم 4017 شهيدا و4588 جريحا خلال 8 سنوات من العدوان.

ولفت إلى أن التقرير يوثق حالات الأطفال المصابين بآثار الأسلحة المحرمة التي استخدمها تحالف العدوان الأمريكي السعودي، مبينا أن التقرير يحتوي على كل ما تمكن فريق الرصد والتحقيق من توثيقه، مؤكدا أن الواقع الفعلي أكثر فداحة.

وأشار إلى أن التقرير يحتوي على القوانين الدولية والمواثيق الإنسانية التي تكفل حماية المدنيين والتي نسفها العدوان الأمريكي السعودي في حربه على الشعب اليمني، معتبرا أن قواعد القانون الدولي والإنساني وحقوق الإنسان الأممية مجرد حبر على ورق.

من جهته قال عضو المكتب السياسي لأنصار الله عبدالوهاب المحبشي: إن التاريخ لم يشهد أبشع من الجرائم التي ارتكبها تحالف العدوان الأمريكي السعودي بحق أطفال اليمن.

وشدد على أن اليمنيين لن ينسون من قتل أطفالهم ونساءهم لسنوات ولن ننسى ثائرنا، مشيرا إلى أن كل طفل يمني سقط بنيران الغزاة يصنع أجيالا من المقاتلين الثائرين.

وسلط التقرير الضوء على مجموعة مــن الجرائــم الوحشــية التــي يســتمر تحالف العدوان الأمريكي السعودي في ارتكابها بحق الأطفال منذ بدء العدوان على اليمن في 26 مارس من العام 2015م فقد اسفر العدوان في عامه الأول عن استشهاد 2024م طفلا وجرح 1902 آخرين.

وبلغت ضحايا الأطفال الإجمالية لــذات العــام 3926 طفــلا بيــن شهيد وجريــح.

وفـي العام الثاني تسبب العدوان في حصد أرواح الأطفال حيث سقط 1126 طفلا بين شهيد وجريح، كما تســبب العدوان الأمريكي السعودي في عامه الثالث في قـل 566 طفلا وجرح 523 آخرين في حصيلة إجمالية بلغت 1089طفلا.

لقد أمعن تحالف العدوان في اســتهداف المدنيين بشـكل عام، و الأطفال بوجه خاص حيـث تسـبب العدوان فــي عامه الرابع بسقوط ما يزيد عن 1205 أطفال بين شهيد وجريح.

وفـي العـام الخامـس من العدوان على اليمن بلغت حصيلة الضحايا من الأطفال أكثر مـن 574 طفلا بين شهيد وجريــح، وفي العام السادس والسابع تسبب العدوان الســافر على اليمن فــي قتل وجرح ما يزيد عن 685 طفلا.

وقال المركز إن هـذه الجرائم بحق الأطفـال والجرائم الوحشية الأخرى بحق المدنييـن في اليمن ســتبقى وصمة عار على جبين المجتمع الدولي والمؤسسـات الأممية التي ظلت تنادي بحقوق الإنسان حتى تلاشت أصواتهـا المسيســة أمام الإجرام الوحشي الذي يتعرض لـه الشعب اليمني على مرأى ومسـمع هـذا العالم الذي تحكمه مصالح السياسة وتغيب عنه قيم العدالة وحقوق الإنسـان.

 

( كتاب قصف الطفولة )