أفق نيوز
الخبر بلا حدود

تعرف على هذه الشجرة التي تنزف دماً ولا توجد إلا في اليمن

462

أفق نيوز |
تتواجد في جزيرة سقطرى اليمنية شجرة عند كشط لحائها تنزف سائل أحمر مثل الدم تماماً.
و تقول الأساطير والخرافات المحلية أن قابيل وهابيل تواجدا في هذه الجزيرة وقتل أحدهما الآخر ونزف أول دم بشري على الأرض فنبتت هذه الشجرة من دماء الميت

فشجرة دم الأخوين هي جزء من إحدى القصص الخيالية، إلا أنها في الواقع شجرة حقيقية تنبت على جزيرة سقطرى في اليمن.

وتعد شجرة دم الأخوين من أندر الأشجار والنباتات المستوطنة في جزيرة سقطرى، إذ اقترن اسم الشجرة باسم الجزيرة لشهرتها وأهميتها منذ أقدم العصور.

وتتميز شجرة دم الأخوين بشكلها الفريد من نوعه، والذي يشبه المظلة، وتوجد في المقام الأول في المرتفعات الجبلية على جزيرة سقطرى، إذ يبلغ ارتفاع هذه الأشجار الفريدة بين 6 و9 أمتار، وفقاً الموقع الرسمي للمركز الوطني للمعلومات في اليمن.

وقد نسجت حول شجرة دم الأخوين العديد من الحكايات الأسطورية، ومن أبرزها أنها نبتت من دم الأخوين هابيل وقابيل، عندما وقعت أول جريمة قتل عرفها التاريخ، فسال الدم الذي نبتت منه هذه الشجرة، وهناك حكاية أخرى عن أن الشجرة نمت من دم متخثر سال من تنين وفيل أثناء صراعهما حتى الموت، بحسب المركز الوطني للمعلومات في اليمن.

ويعد الاسم الشائع للشجرة عند أهالي الجزيرة هو “عرحيب”، كما يطلق عليها أحياناً اسم “دم العنقاء”.

ويحدث أهالي الجزيرة شقوقاً في ساق الشجرة لتسيل منها مادة لزجة حمراء اللون تترك حتى تجف ثم تجمع، وتعد من الصادرات الرئيسية للجزيرة وجزءاً من تجارة التوابل في المنطقة، كما تدخل شجرة دم الأخوين في الكثير من الصناعات البدائية

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com