أفق نيوز
الخبر بلا حدود

غياب كلي للأمن في مدينة تعز وسط تنامي صراع الفصائل المسلحة

213

يمانيون../

يشتكي سكانُ تعز من الغياب الكلي للأمن داخل المدينة، في ظل سيطرة ما يُسَمَّى بعناصر المقاومة الشعبية على معظم أحياء المدينة. وتعترفُ عناصرُ محسوبة على الإصلاح أن المسألةَ الأمنيةَ هي المعضلة الأولى التي تواجهُهم، ورغم كل الجهود التي تبذل، لم يتحقق شيء يمكن الحديث عنه في أرض الواقع.

واشتكى قياديٌّ اشتراكي من تباينات الفصائل المسلحة سواءٌ حول إدارة المعارك في الجبهات المفتوحة، واستلام الدعم وتوزيعه، أو حول الأحقية في إدارة الملف الأمني في المناطق التي يسيطر عليها كل فصيل.

وأضاف “كلُّ طرف يعتقدُ أنه من حقه أن يسجن ويحاكم ويبادل الأسرى، وأيضا يتعامل مع مختلف الاشكاليات الأمنية التي تقع ضمن مربعه، وتكون المشكلة في أن هذا التعامل لا يكونُ وفقاً للقانون، وإنما بحسب أمزجة شخصية، وأحياناً قواعد لا تمت للقانون بصلة”.

وعندما يتم الاتفاق على تشكيل هيئة من مختلف الفصائل وتضطلع بالمهام الأمنية، فإن عملها يتعطل لأسباب أخرى.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com