أفق نيوز
آفاق الخبر

صنعاء: قبائل مديريات خولان الطيال تستقبل وفوداً من قبائل شبوة ومارب والبيضاء

63

أفق نيوز //
استقبلت قبائل مديريات خولان الطيال والسبع القبل في محافظة صنعاء، اليوم الأربعاء، وفدا من أبناء قبائل محافظات مأرب وشبوة والبيضاء.

ورحب مشايخ ووجهاء قبائل مديريات خولان الطيال والسبع القبل، بوفد قبائل مأرب والبيضاء وشبوة، الذي تجسّد زيارته القيم النبيلة وتوحيد الصف والانتصار للحرية والسيادة والاستقلال ورفض الذل والخنوع.

وأشاروا إلى أن قدوم الوفد الزائر يمثل انتصاراً جديداً ونجاحاً لرؤية القيادة وخياراتها في الرد على مؤامرات ومخططات العدوان، الرامية إلى النيل من الوطن وأمنه واستقراره والنسيج الاجتماعي.

واعتبروا هذه الزيارة صفعة لقوى العدوان والمرتزقة الذين حاولوا تزييف الحقائق على مدى سنوات، وتعزيزا لموقف قبائل مأرب والبيضاء وشبوة الداعم لأبطال الجيش واللجان الشعبية والاصطفاف في مواجهة تحالف العدوان.

وخلال الاستقبال، ألقيت كلمات، أشارت إلى أن رهان العدوان على المرتزقة، وحجم العتاد العسكري، فشل وعجز أمام النوايا الصادقة لأحرار الشعب اليمني، لافتة إلى أن المعركة لن تكون لصالح العدو في ظل الهزائم التي تلاحقه.

وتطرّقت إلى أهداف المشروع الوطني في مواجهة المخطط الاستعماري لقوى العدوان، وما ينبغي على الجميع من مسؤوليات في التصدّي له، ورفد الجبهات لطرد الغازي المحتل، وتحقيق العزة والرفعة والمجد لكل اليمنيين.

وأشارت إلى أن هذه اللقاءات تجسّد الصورة المشرقة للشعب اليمني والقبيلة اليمنية الأصيلة، مؤكدة أن تحرير بقية المناطق المحتلة مسؤولية تقع على عاتق الجميع.

واعتبرت قدوم الوفد أنه يعكس أصالة المواقف وعُمق الروابط بين أفراد القبيلة اليمنية، وتجسيد الهوية الإيمانية اليمانية الأصيلة للشعب اليمني.

ولفتت الكلمات إلى ما تعرّض له تحالف العدوان من هزائم وانتكاسات، رغم العدة والعتاد، وحالة الشلل والتخبّط التي أصابت أدواته من المرتزقة، نتيجة أفعالهم والجرائم التي اقترفتها أياديهم الآثمة في التكسب بالدماء والأرواح والمتاجرة بالسيادة والكرامة.

فيما ثمّن وفد قبائل مأرب والبيضاء وشبوة، لكل أبناء خولان حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة، مؤكدين عظمة دور الجيش واللجان الشعبية في تحرير مناطقهم من دنس المحتل وعناصره التكفيرية.

كما ثمّنوا تعامل الجيش واللجان الشعبية مع أبناء المناطق المحررة وتطبيع الأوضاع، ومواقف أبناء القبائل في تصديهم للعدوان، وأكدوا أنهم إلى جانبهم لمواصلة مشروع تحرير اليمن.

ووجّه الوفد الزائر الدعوة لمن تبقى من المغرر بهم في صف العدوان إلى العودة لحضن الوطن، مؤكدا أن ما اطّلع عليه في صنعاء ينفي كل الشائعات والأكاذيب التي روّج لها الأعداء طيلة ما مضى.

وأوضحوا أن زيارتهم إلى محافظة صنعاء تأتي في إطار تجسيد وحدة الصف الوطني، وتعزيز روابط الإخاء، ورسالة لقوى العدوان باستمرار الصمود والثبات في مواجهة العدوان، مثمنين المواقف الإنسانية لقائد الثورة، وحكمته في تعزيز والمحبة والسلام والأخوة.

تخلل الاستقبال، برع وزوامل وقصائد، عبّرت عن روابط الإخاء ووحدة الصف في مواجهة العدوان الأمريكي السعودي.