أفق نيوز
آفاق الخبر

قائد الحرس الثوري الإيراني: اقتدارنا جمد فكرة مهاجمتنا وأزالها من ذهن العدو

22

أفق نيوز../

 

صرح القائد العام لقوات الحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي، بأن اقتدار القوات البرية الإيرانية جمد فكرة الهجوم البري على البلاد وأزالها من ذهن العدو.

 

ونقلت وكالة أنباء فارس عن اللواء سلامي في اجتماع له بقادة ومسؤولي القوات البرية للحرس الثوري، قوله: إن مصدر قوة الحرس الثوري هو القوة البرية، وهذه القوة هي قلب وروح الحرس والمصدر الرئيسي لهويته.

 

وأضاف: “في ظل التوجيهات الأخيرة للقائد العام للقوات المسلحة، فإن قوتنا البرية باتت في وضع تحول جذري يشمل التغيير في ضوء الأبعاد الهائلة لهذه القوة في المعارك المستقبلية”.

 

وتابع قائلاً: “أي دولة مهددة إذا اُعتبرت ضعيفة وقُيمت على أنها ضعيفة في حسابات العدو فسوف تتعرض للهجوم.. لذلك علينا بالتناسب مع وجهة نظرنا حيال التهديدات والأمن القومي والنظام الإسلامي والثورة، أن نعد أنفسنا لهذا الوضع”.

 

وأوضح أن النظرة التطويرية في تحسين الاستراتيجية والتكتيكات والتقنيات في القوات البرية للحرس الثوري المتناسبة مع التطورات وطريقة الدفاع في الحاضر والمستقبل، تشمل الدفاع عن الأرض والهوية.

 

وقال: إن “القوات البرية لا تلعب دورًا في الدفاع فحسب، بل تلعب أيضًا دورًا حاسمًا في الردع.. التضاريس ضرورية في أي معركة، لكنها في حد ذاتها موضوع حرب، لذلك يجب أن نكون أقوياء بما يتناسب مع حجم التهديدات الكبيرة التي نواجهها من أجل الاستمرار في التأثير بشكل حاسم على حسابات العدو.. وهذا ردع”.

 

وأضاف: “إذا تجمدت فكرة الهجوم البري اليوم في أذهان العدو ووضعت جانبا، فليس لأنه لا يملك الإرادة للهجوم على الأرض، لا، بل بسبب تعزيز اقتدار القوة البرية وبسبب كونهم لا يستطيعون في القتال البشري اجتياز هذه القوة”.