أفق نيوز
آفاق الخبر

عذرا مجلس الأمن الدولي

45

سمير الرعوي
بعد كل هذا العدوان الغاشم والحرب الهوجاء والدمار الشامل والقتل المتعمد والانتهاكات المتنوعة الأشكال والصور .. وووو…إلى آخر.
ألم يحن لمجلس المجلس الأمن الدولي أن يقر ويعترف ويقف بحيادية لإنصاف المظلوم وإيقاف الظالم .
عذراً مجلس الأمن الدولي ..لم نعد في حاجة إليك, لأننا لم نعد نثق بك فعلاً لم يعد لك أية مصداقية عندنا نحن الشعب اليمني .
بالله عليك أيّها المجلس الموقر ماذا تريد أكثر مما حصل, حرب عدوانية دمار شامل قتل بالآلاف للأطفال والنساء والشيوخ، تدمير للبنى التحتية بشكل هستيري، تدمير لكافة الخدمات العامة التي تخدم المواطن والمجتمع.

فعلاً عذراً أيُّها المجتمع الدولي والأمن الدولي…وووو إلى آخره أما آن لكم أن تقولوا كلمة حق, أم أن المصالح والصفقات بالمليارات أعمت بصائركم وضمائركم وإنسانياتكم وكل شيء لديكم.
إذاً عذراً أيها المجلس الأممي فأنت صرت لا شيء لدينا
بل أصبحنا ننظر إليك كأحد وسائل العدوان على بلدنا الحبيب.
عذراً مجلس الأمن الدولي نحن الشعب اليمني وجيشنا الباسل وللجاننا الشعبية ورجال القبائل أقوى رد لكل من يقف ضد بلدنا الحبيب.

عذراً مجلس الأمن الدولي .. قراراتك أصبحت لا تهش ولا تنش ولا تقدم ولا تؤخر, ونحن شعب اليمن ـ أكثر من 28 مليون نسمة – صامدون مرابطون واثقون بالله وبالنصر القريب فقدرنا هو النصر من خلال صمودنا وصبرنا وثقتنا بالله.
عذراً وآه من عذر لك أيها المجلس الأممي الصامت .. والصامت عن الحق شيطان أخرس .
فأنت أصبحت لنا ذاك الشيطان الأخرس .. وإن غداً لناظره لقريب والله ولينا بالنصر…. آمين.