أفق نيوز
الخبر بلا حدود

الاحتلال يعتقل 7 فلسطينيين من الخليل وجنين ويغلق منزلي شهيدين بالقدس المحتلة

158

يمانيون – وكالات ../

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الاثنين 4 يناير 2016، سبعة مواطنين من محافظتي الخليل وجنين بالضفة الغربية المحتلة.. وأغلقت منزلي شهيدين بحي جبل المكبر جنوب شرق مدينة القدس بالإسمنت المسلح، وسط حصار عسكري محكم ومطبق على المنطقة.

ففي الخليل أفادت مصادر أمنية ومحلية اعتقلت قوات الاحتلال اليوم، 6 مواطنين فلسطينيين من محافظة الخليل جنوب الضفة الغربية.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) عن مصادر أمنية ومحلية بالخليل، قوله: إن قوات الاحتلال اعتقلت من مدينة الخليل، 3 مواطنين بينهم فتى، كما داهمت تلك القوات بلدة حلحول شمالا، واعتقلت مواطن وشاب من بلدة السموع جنوبا، بعد تفتيش منزليهما.

في السياق ذاته، نصبت قوات الاحتلال حواجزها العسكرية في عدة أحياء بمدينة الخليل، وعلى مداخل بلدتي سعير وحلحول، وعلى مدخلي مدينة الخليل الشمالي والجنوبي، وعملت على إيقاف المركبات وتفتيشها والتدقيق في بطاقات المواطنين، ما تسبب في إعاقة مرورهم، وأبقت على إغلاق بعض المداخل بالبوابات الحديدية، ما اضطر المواطنين إلى سلوك طرق التفافية صعبة وطويلة، للوصول إلى أماكن عملهم.

وفي جنين اعتقلت قوات الاحتلال فجر اليوم، مواطناً فلسطينياً من قرية برطعة جنوب غرب المحافظة.

وأفادت زوجة المعتقل بأن قوات الاحتلال اعتقلت زوجها عبد الوهاب محمد حسن قبها (46 عاما) بعد دهم المنزل.. موضحة أن تلك القوات داهمت كذلك محله التجاري للألعاب، وفتشته.

وفي القدس المحتلة انتهت قوات الاحتلال صباح اليوم، من إغلاق منزلي الشهيدين علاء أبو جمل وبهاء عليان، بحي جبل المكبر جنوب شرق مدينة القدس بالإسمنت المسلح، وسط حصار عسكري محكم ومطبق على المنطقة.

وكانت قوات كبيرة من جنود وشرطة الاحتلال اقتحمت الحي صباح اليوم، وداهمت منزلي الشهيدين، وحاصرتهما وأغلقت الطرق المؤدية لهما، وأجبرت سكانهما على الخروج منهما.

ولفت والد الشهيد علاء أبو جمل إلى أن قوات الاحتلال اعتدت عليه داخل المنزل وأخبرته بنيتها اغلاق المنزل بالاسمنت، في حين سبق ذلك إحداث حفرات وثقوب في منزل الشهيد بهاء عليان في نفس الحي المحتلة تمهيداً لهدمه.

من جانبها، أكدت عائلة أبو جمل أن قوات الاحتلال اقتحمت منزل الشهيد علاء، بعد اقتحام كامل البناية وتحطيم الاثاث قبل طرد افراد العائلة منها، وشرعت بهدم الجدران الداخلية وإغلاق النوافذ بالاسمنت.

وأوضحت عائلة ابو جمل أن سلطات الاحتلال قررت هدم منزل صفاء ابو جمل (شقيقة الشهيد علاء)، بحجة معلومات سرية تفيد بأنه منزل الشهيد، وهو عبارة عن الطابق الأول من بناية سكنية مؤلفة من ثلاثة طوابق (3 شقق سكنية).

وأضافت العائلة إن سلطات الاحتلال رفضت النظر بطلب العائلة بأن المنزل المهدد بالهدم يعود للسيدة صفاء أبو جمل وليس للشهيد، واعتمدت في ذلك على معلومات سرية واستخبارتية، علماً أنه يعيش في المنزل 4 أفراد.

أما منزل الشهيد بهاء عليان يقع ضمن بناية سكنية مؤلفة من ثلاثة طوابق، وهو الطابق الثاني، وكانت قوات الاحتلال اقتحمت البناية وأجبرت سكانها على الخروج منها، فيما أمهلت عائلة الشهيد مدة قصيرة لتفريغ محتويات المنزل قبل هدم جدران المنزل الداخلية تمهيدا لاغلاقه بالاسمنت المسلح.

وذكر والد الشهيد عليان أن مساحة المنزل 130 مترا مربعا، ويعيش فيه 8 أفراد، وقائم منذ 15 عاماً.

يذكر أن ما يسمى قائد الجبهة الداخلية في جيش الاحتلال أصدر في وقت سابق قرار “هدم ومصادرة” لعقار الشهيدين أبو جمل وعليان، وصادقت عليه محكمة الاحتلال العليا أواخر العام الماضي.

ولا تزال سلطات الاحتلال تحتجز جثمان الشهيدين ابو جمل وعليان، بعد استشهادهما بتاريخ 13-10-2015، بعد تنفيذهما عمليات (طعن ودهس وإطلاق نار) في القدس.

وفي غزة استهدفت قوات الاحتلال صباح اليوم، المزارعين شرق مدينة غزة، بوابل من الرصاص الحي، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

وأفادت وكالة (وفا)، بأن قوات الاحتلال المتمركزة في أبراج المراقبة بمحيط موقع (ناحل عوز) شرق حي الشجاعية شرق المدينة، أطلقوا الرصاص من رشاشاتهم على مجموعة من المزارعين حاولوا الوصول إلى أراضيهم الزراعية الحدودية، وأجبروهم على تركها.

وتتعمد قوات الاحتلال استهداف المزارعين في قطاع غزة بشكل يومي، وتمنعهم من الوصول إلى أراضيهم وتحرمهم من زراعتها.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com