أفق نيوز
الخبر بلا حدود

عاجل .. مقتطفات لأبرز ماجاء في خطاب السيد عبدالملك الحوثي بمناسبة مرور عام من العدوان

138

يمانيون../

مقتطفات لأبرز ماجاء في خطاب السيد عبدالملك الحوثي بمناسبة مرور عام من العدوان:

  • فيما كان العدوان الغاشم يستهدف المصلين في جامع الحشوش وبدر و بعد ان كان يذبح الجنود ، وفيما كانت القوى في موفمبيق على وشك الاخراج لصيغة توافقية جديدة تتفق على قاعدة الشراكة  والتعاون لبناء البلد ، اذا بالشعب ليلة صبيحة 26 مارس يفاجأ بعدوان غادر اتسم بالوحشية والاجرام وكان اول ضحاياه هم السكان الامنين ، و كان اول اهدافه هي المناطق السكنية في صنعاء ثم عم ليطال المصالح العامة

  • الشعب اليمني المظلوم كان غارقا في مشاكله الداخلية التي صنعتها قوى الخارج التي شنت عليه العدوان

  • أكابر مجرمي العالم هندسوا العدوان ليكون بقيادة ومشاركة أمريكية .

  • ونتج عن العدوان تحالف على راسه اسرائيل و من ورائه امريكا و بتنظيم وتمويل سعودي

  • النظام السعودي ومن اشتراه النظام السعودي ، وكان النظام البريطاني شريكا اساسيا في العدوان

  • اعتمد العدوان الاستباحة لكل شيء مطمئنا بالحماية السياسية والاعلامية

  • اتجه العدوان الى القتل الجماعي مستخدما الاسلحة المحرمة مستهدفا الاماكن السكنية والمستشفيات والاعراس و المدارس والمصالح الخاصة والموانئ و الطرق ووسائل النقل و المنشئات الحكومية والكهرباء والاتصالات وحتى الصيادين والمقابر و مراكز المكفوفين

  • اشترى النظام السعودي المواقف الدولية واستنفرت له كل وسائل الدعم والتأييد على نحو غير مسبوق

  • بعض علماء الدين يتبنون مواقف مع العدوان كنفس المواقف الاسرائيلية وكذلك الاعلاميين و الحقوقيين

  • لم نعد نسمع عن سيادة وحقوق الدول بل كل هذا رمي به عرض الحائط و كذلك القوانين الانسانية والقيود الاخلاقية

  • امريكا واسرائيل هدفها من العدوان هو نفسه هدفها في المنطقة كلها

  • من خلال هذا العدوان يعتقد العدوان انه سيتزم المنطقة ، وهو يقدم نفسه كنظام اجرامي

  • قليلة هي المواقف المتضامنة مع الشعب اليمني بقلة الاحرار والشرفاء في العالم

  • الوقفة الايمانية مع شعبنا كانت للصادقين الذين يأبون الا الصدق ، وابو الا ان يكونوا احرارا و شجعانا و صادقين و مابدلو تبديلا باخلاقهم و شجاعتهم الذين واجهو بها اسرائيل يوم تخاذل محيطهم العربي الذين عاشوا نفس المحنة اولئك هم حزب الله بقيادة السيد المجاهد حسن نصر الله عنوان الوفاء

  • بالرغم من حجم العدوان والتخاذل العالمي والاقليمي و ظروف شعبنا من قبل العدوان ، بلد غارق في مشاكله الداخلية وجيش يفكك و ظروف امنية ماساوية ، الا ان شعبنا و بتوفيق من الله وقف الموقف المشرف موقف الثبات والصمود

  • كان في مقدمة المواقف موقف الاحرار والاوفياء من ابناء الجيش واللجان الشعبية الذين بادروا الى ميادين الشرف والبطولة بكل استبسال وتضحية

  • من ضمن المواقف موقف العلماء من خلفهم من كل المذاهب ، وموقف القبائل الحرة والابية منطلقة عبر التاريخ

  • تجلى ايضا الصمود في موقف مختلف المكونات و النخب من ابناء شعبنا العزيز في كل الاتجاهات والجبهات

  • تجلى الصمود في موقف اسر الشهداء

  • برز الموقف المتميز في دور القوة الصاروخية

  • كان للجبهة الاعلامية الدور المتميز بالرغم من الامكانات المحدودة

  • اليوم وبعد مرور عام على العدوان ناتي الى حصيلة العدوان وماخلفه

  • العدوان قال قولا ولكنه مجرد زيف واكاذيب سخيفة ومفضوحة وما فعله كان شيئا اخر

  • كذلك وقفات القبائل شاهد للصمود

  • وكذلك صمود ابناء الجيش واللجان الشعبية الذين كبدو الاعداء خسائر فادحة في الارواح و العتاد و قتل الكثير من قادتهم ،

  • نرى مشاهد الصمود و دلائل الثبات في مواقف الجميع بدءا من اسر الشهداء القوية وهي معيار الصمود المهم

  • برغم ماحشده العدوان من مرتزقة وما ارتكبه من جرائم مروعة لكسر ارادته باحدث وسائل التدمير فالمعتدون لم يستطيعوا حسم المعركة

  • خيارنا وقدرنا طالما استمر العدوان هو الصمود والثبات والتصدي بكل الوسائل المشروعة لهذا العدوان

  • عمل العدوان على استهداف جبهة المقاومة بما فيها حزب الله

  • وكان للعدوان تاثيره على القضية المركزية الفضية الفلسطينة من خلال الهاء العرب عن القضية المهمة بالنزاعات الداخلية وتعزيز الحضور الاسرائيلي من خلال التطبيع و ادخاله كعنصر فاعل في ما يجري في المنطقة

  • كان للعدوان تاثيره على الكيان السياسي من خلال احتلال بعض المناطق وتوزيعها بين القاعدة و المرتزقة من بلاك ووتر و غيرها

  • عمل العدوان على اثارة المشكلات الماضية وتصفية الحسابات ولعبت بذلك في تمزيق النسيج الاجتماعي

  • عمل العدوان بكل ما يستطيع على اثارة النزعات الطائفية والمناطقية ليضرب الشعب بعضه ببعض

  • خلف العدوان اضرار بالغة في بلدنا وشعبنا على كل المستويات بدءا من نسيجه الاجتماعي

  • العدوان قال انه جاء لمساعدة الشعب اليمني و اتضح انها كانت صورايخ امريكية واسرائيلية واستخدمها ليقتل ابناء الشعب اليمني

  • الايمان هو الذي علم شعبنا ان يكون عزيزا و صامدا و صابرا

  • عمل العدوان على استهداف جبهة المقاومة بما فيها حزب الله

  • كذلك مظلومية شعبنا و تلك المشاهد المأساوية للاطفال والنساء وهم يقطعون اربا اربا هي ما تجعل شعبنا يكون في موقع العزة و الصمود

  • ايضا المسؤلية فنحن شعب مسلم يعتدى علينا ، و لا يرضى الله ان نقف مكتوفي الايدي او نقبل بالهوان ، و هذا يجعلنا نقف موقف التصدي والمواجهة ويعطينا الحق بان نتحرك بكل قوة وثبات واستبسال لمواجهة المعتدين.

  • رأينا في تعز جرائم السحل و الذبح في تعز.

  • لم يؤمنوا قصر المعاشيق فكيف سيؤمنون عدن

  • رأينا في تعز جرائم السحل و الذبح في تعز

  • خيارنا الحتمي حينما يستمر العدوان هو تعزيز الصمود بما يزيد شعبنا ثباتا في الموقف

  • من المهم الحفاظ على توحيد الموقف

  • حاولت قوى العدوان ان تثير الخلافات بين القوى المناهضة للعدوان

  • اننا في واقعنا الداخلي كشعب مظلوم مستهدف ، واجبنا واولويتنا قبل كل الاولويات هي التصدي للعدوان كخطر لايساويه خطر اخر و على هذا الاساس يجب علينا الحفاظ على وحدة الكلمة والاتجاه

  • علينا وضع اليات لتوحيد المواقف تجاه ما يستهدفنا جميعا

  • للاسف الشديد هناك العديد من ضعاف النفوس والضمير الذين تمكن العدو من استقطابهم وجعلهم اداة داخلية ضد شعبهم ، اولئك سيخلدهم التاريخ كخونة.

    اذا لم تنجح المساعي فنحن على استعداد للمواجهة

    ادعو الجميع في صنعاء ومحيطها للمشاركة في الفعالية الشعبية عصر غد السبت

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com