أفق نيوز
آفاق الخبر

مزيد من الانتصارات في ظل (الخيارات الاستراتيجية)..وولد الشيخ يروج لهدنة تسبق موعد جنيف ( تقرير)

47

ولد الشيخ

يمانيون../

  • واصل الجيش و«اللجان الشعبية» تصعيد عملياتهما في مختلف الجبهات في الداخل وعلى الحدود وفي عمق المحافظات الجنوبية السعودية، في تكريس للمعادلة العسكرية الجديدة، تحت عنوان المرحلة الاولى لـ«الخيارات الاستراتيجية» التي أعلنها السيد عبد الملك الحوثي.

ففي نجران، قُتل عدد من الجنود السعوديين يوم أمس الأحد، حين تمكنت وحدات قناصة في الجيش و«اللجان الشعبية» من قتل عدد من الجنود السعوديين في موقع الشبكة العسكري، وقصفت المدفعية تجمعات سعودية في نجران في موقعي نهوقة والعش، ما أدى إلى احتراق مخزن أسلحة وعدد من الآليات ومنصات الصواريخ. واستهدفت القوة الصاروخية والمدفعية للجيش و«اللجان الشعبية» بعشرات الصواريخ عددا من المواقع العسكرية في جران، ما أدى إلى خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد في صفوف القوات السعودية.

و في جيزان، فجّرت وحدة سلاح الهندسة التابعة للجيش و«اللجان الشعبية» مركز الرديف بشكلٍ كامل. وفي عسير أكدت مصادر عسكرية أن مدفعية الجيش و«اللجان الشعبية» قصفت مركز ملطة السعودي العسكري بعدد من القذائف المدفعية، ما أدى إلى هروب الجنود السعوديين بآلياتهم من الموقع.

وفي المحافظة نفسها، وثّق «الإعلام الحربي» عملية إحراق دبابة «أبرامز» سعودية جنوب السرداح. وطاول القصف اليمني مواقع البرج الأبيض وحول البرج والسلعة ومواقع البحطيط والقرن والمعنق وخلف المعنق السعودية. واستهدفت القوة الصاروخية تجمعات للعسكريين السعوديين خلف المجمع الحكومي في الربوعة، وشوهدت سيارات الإسعاف تهرع إلى المكان.

على الجبهة الداخلية، قال مصدر عسكري ” إن أبطال الجيش واللجان الشعبية يحققون انتصارات كبيرة على الغزاة ومرتزقة العدوان السعودي الأمريكي في عدد من المناطق التي يتواجدون فيها بمحافظة تعز”.

وأوضح أن ابطال الجيش واللجان الشعبية تمكنوا اليوم من إفشال ثلاث محاولات لمرتزقة العدوان للزحف في مناطق مختلفة بالشريجة، الأولى على التباب خلف جبل الشبكة، والثاني باتجاه السحى والثالث باتجاه منطقة العلوب، لافتاً إلى أن الغزاة والمرتزقة تكبدوا عشرات القتلى والجرحى وعدد من المدرعات والآليات وعادوا من حيث أتوا يجرون أذيال الخيبة والخسارة .

وفي الأحيوق تمكن الجيش واللجان من تطهير مناطق ومواقع عدة خلف قرية الصنمة بالوازعية وعدة تباب في جبال المبذل باتجاه جبل شعبوب من مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي ..

وفي لحج تمكن ابطال الجيش واللجان من افشال محاولة الغزاة والمرتزقة الزحف من عدة اتجاهات، الأولى على التباب التي خلف جبل الشبكة والثانية باتجاه السحى والثالثة باتجاه منطقة العلوب واستمر الزحف من الصباح حتى بعد العصر وتمكنوا من قتل العشرات منهم.

وفي وقت لاحق أكد مصدر عسكري مصرع وجرح العشرات من الغزاة ومرتزقة العدوان في مفرق القبيطة بينهم ثلاثة من الجنود السودانيين على أيدي أبطال الجيش واللجان الشعبية ، موضحا أن وحدة الإسناد المدفعي للجيش واللجان الشعبية استهدفت تجمعاً للغزاة ومرتزقة العدوان السعودي الأمريكي في مفرق القبيطة وسقط عدد كبير منهم قتلى وجرحى بينهم ثلاثة من الجنود السودانيين.

إلى ذلك أكد مصدر عسكري مصرع القيادي في مرتزقة العدوان بمحافظة تعز المدعو العقيد حسين الاهدل وذلك في جبهة المسراخ وهو يُقوم بزرع الالغام في الطريق العام.

وفي الضالع أكد مصدر عسكري أن أبطال الجيش واللجان الشعبية صدوا زحفاً جديداً لمرتزقة العدوان باتجاه منطقة الزيلة بمريس محافظة الضالع وكبدوهم عشرات القتلى والجرحى ودمروا عدد من الآليات والعتاد وفر من تبقى منهم.

وفي مارب أحبط أبطال الجيش واللجان محاولات لمرتزقة العدوان للتقدم باتجاه منطقة المشجح شمال كوفل بمحافظة مأرب وكبدتهم عدد من القتلى والجرحى ودمرت 4 آليات ومدرعة.

وأكد مصدر عسكري أن الجيش واللجان تقدموا باتجاه كوفل وسيطروا على عدد من الجبال المطلة عليه من عدة جهات بعد دحر المرتزقة الذين تركوا تلك المواقع مخلفين وراءهم عدد من القتلى والجرحى والآليات العسكرية المدمرة.. مشيراً إلى أن طيران العدوان السعودي الأمريكي شن سلسلة غارات على مديرية صرواح.

وفي الجوف أكد المصدر أن أبطال الجيش واللجان الشعبية دحروا مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي من عدد من المواقع في المرازيق وقتلوا وأصابوا عدد منهم وتم إحراق مدرعة عسكرية وقتل طاقمها.

في هذا الوقت وتزامنا مع تدشين الخيارات الاستراتيجية وبدء مرحلتها الاولى ، أعلن  اسماعيل ولد الشيخ اليوم أن مفاوضات جنيف2 ستكون في 15 ديسمبر ، وفي المؤتمر الذي عقده في جنيف قال ولد الشيخ “إن التوصل الى وقف اطلاق النار قبل حلول موعد المحادثات في منتصف الشهر الحالي  “شبه أكيد”  وأضاف “يبدو أن الجميع يرحبون بهذه الفكرة” وأن التوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار هو احتمال أبعد.

وكان الناطق الرسمي لانصار الله اكد لصحيفة صدى المسيرة أن هناك تقدم ايجابي تجاه وقف اطلاق النار، وان الوفد تناقش وولد الشيخ حول موضوع وقف اطلاق النار والذي يتضمن أن يكون على خطوتين ، بشكل مبدأي من اجل بناء الثقة ، ومن ثم الدخول وقف اطلاق نار دائم وشامل.

واضاف الناطق الرسمي أن الوفد ناقش في لقاءاته مع ولد الشيخ ، مسودة جنيف وموعده  ، وعلى آلية واضحة فيما يخص السلاح الثقيل للدولة وفيما يخص الانسحاب في ظل وجود قوة امنية سياسية ، بما لا يحقق أي فراغ باعتبار ان الدولة مطلب للجميع ، وان نجاح ذلك مرتبط بالرؤية الاخيرة التي ستقدمها الامم المتحدة حيال المواضيع الرئيسية للمفاوضات.

ومن المهم الاشارة الى ان هناك حملة اعلامية تبث اخبارا عن وقف وشيك لاطلاق النار ما يجعل من احتمال ان يكون هذا الحديث مخادعا هدفه صرف الأنظار عن الخيارات الاستراتيجية والتعاطي معها وايجاد حالة من الاطمئنان الذي يتمكن معه  العدوان من تحقيق أي انجازات ، بعد فشله وتعثره ، وسبق وان استخدم العدوان ولد الشيخ وحتى بان كي مون في هذا السياق ، وكان واضحا الغرض في اواخر رمضان من اعلان الهدنة وبعد يوم من اعلانها ادخل الاحتلال قوات برية الى عدن ، ولا يستبعد ان تكون تصريحات ولد الشيخ مخادعة.